21 حزيران يونيو 2017 / 02:17 / منذ شهرين

الفلبين: متشددون إسلاميون ينسحبون من مدرسة ولا إصابات

خريطة توضح موقع هجوم في بيجكاوايان بالفلبين .

مانيلا (رويترز) - قال الجيش الفلبيني إن المتشددين الإسلاميين الذين تحصنوا في مدرسة ابتدائية في جنوب البلاد في ساعة مبكرة من صباح الأربعاء ومعهم بعض المدنيين انسحبوا بعد اشتباكات مع القوات ولم تقع أي إصابات.

وقال البريجادير جنرال ريستيتيوتو باديلا إنه لم يتم احتجاز أي طلاب رهائن بالمدرسة في بلدة بيجكاوايان بإقليم شمال كوتاباتو في جزيرة مينداناو نافيا تقارير سابقة عن احتجاز بعض الأطفال.

غير أن باديلا قال إن الجيش يحقق فيما إذا كان المتشددون لا يزالون يحتجزون خمسة مدنيين.

وقال في مؤتمر صحفي اعتيادي إن الأزمة "انتهت بالفعل". وأضاف "لقد انسحبوا. منطقة المدرسة أصبحت آمنة مجددا".

وقال شهود على بعد نحو كيلومتر من المدرسة إنهم يسمعون أصوات إطلاق نار. وتمنع القوات أي شخص من الاقتراب.

دخان يتصاعد من موقع قصفته طائرات حربية فلبينية فيما تواصل القوات الحكومية هجوما ضد متمردين في مدينة ماراوي بجنوب البلاد يوم الثلاثاء. تصوير روميرو رانوكو - رويترز.

وقال تقرير للشرطة إن نحو 300 مسلح بينهم أعضاء بجماعة مقاتلو حرية بانجسامورو الإسلامية اقتحموا المدرسة في ساعة مبكرة يوم الأربعاء.

وفي جزء آخر من مينداناو دخل قتال بين قوات حكومية ومتشددين إسلاميين أسبوعه الخامس. وتقع بيجكاوايان على مسافة 190 كيلومترا إلى الجنوب من مدينة ماراوي.

وقال المتحدث باسم جماعة مقاتلو حرية بانجسامورو الإسلامية أبو مصري ماما لرويترز إن المسلحين أخذوا مدنيين إلى مكان آمن من إطلاق النار ولا تنوي احتجازهم رهائن.

وردا على سؤال عما إذا كان المسلحون سيطلقون سراحهم قال ماما "نعم. نحن لسنا خاطفين".

وقال باديلا إن حادث بيجكاوايان ليس مرتبطا بالقتال في ماراوي.

إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below