23 حزيران يونيو 2017 / 17:46 / منذ شهرين

الشرطة الألمانية تتأهب لاحتجاجات عنيفة أثناء قمة مجموعة العشرين

برلين (رويترز) - قال مسؤول أمني ألماني يوم الجمعة إن من المتوقع مشاركة نحو سبعة آلاف محتج مناهض للرأسمالية في احتجاجات بمدينة هامبورج الشهر المقبل خلال قمة مجموعة العشرين وإن الشرطة تتأهب لاحتمال وقوع أعمال عنف.

ويعقد زعماء دول مجموعة العشرين قمة يومي السابع والثامن من يوليو تموز في هامبورج ثاني أكبر مدن ألمانيا مما يشكل تحديا للقوة المخولة بتأمين الحدث التي قوامها 20 ألف شرطي.

وقال المسؤول إن الأعباء على قوات الأمن ستزيد باعتزام أنصار لحزب العمال الكردستاني المحظور تنظيم مظاهرة ضد الرئيس التركي رجب طيب إردوغان.

وأضاف أن من المتوقع أيضا أن ينظم قوميون أتراك يؤيدون إردوغان مظاهرة مقابلة دعما للزعيم التركي مما يزيد من احتمالات وقوع أعمال عنف.

ومنعت المحكمة الإدارية العليا في هامبورج يوم الجمعة نصب مخيم كان محتجون مناهضون للرأسمالية ينوون إقامته مستخدمين نحو ثلاثة آلاف خيمة في متنزه بوسط المدينة.

وجاء حكم المحكمة لصالح مدينة هامبورج والشرطة التي رفضت طلبا بإقامة المخيم الاحتجاجي من يوم 30 يونيو حزيران وحتى التاسع من يوليو تموز.

ومن المتوقع أن يحضر القمة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والرئيس الروسي فلاديمير بوتين. وسيتعين على الشرطة أيضا تأمين القمة من هجوم محتمل لمتشددين إسلاميين.

إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below