26 حزيران يونيو 2017 / 17:55 / بعد شهرين

الشرطة الإيطالية تستخدم الغاز المسيل للدموع لتفريق مهاجرين حاولوا دخول فرنسا

فنتيميليا (إيطاليا) (رويترز) - استخدمت الشرطة الإيطالية الغاز المسيل للدموع ضد مجموعة من 400 مهاجر معظمهم أفارقة خرجوا في مسيرة صوب الحدود الفرنسية من بلدة فنتيميليا الشمالية في الساعات الأولى من صباح‭ ‬يوم الاثنين.

وقال أفراد المجموعة ويعتقد أن معظمهم من السودان إنهم ضاقوا ذرعا باحتجاز الشرطة لهم.

وشوهدت المجموعة وهي تسير على طريق صوب الحدود الفرنسية عندما بدأت المواجهة مع الشرطة الإيطالية. وحاول بعض أفراد المجموعة الانفصال وعبور النهر سعيا للعثور على سبيل لدخول فرنسا.

لكن بعد ساعات شوهد معظم أفراد المجموعة وهم يجلسون على الطريق وقد أحاطت بهم الشرطة.

وأطلق على فنتيميليا لقب "كاليه الصغرى" في الماضي في إشارة إلى مدينة كاليه الساحلية بشمال فرنسا التي كانت تستضيف مخيما يعج بالمهاجرين الساعين للوصول إلى بريطانيا.

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير دينا عادل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below