28 حزيران يونيو 2017 / 13:14 / بعد 3 أشهر

اشتباكات مع متمردين في منطقة بشمال ميانمار يحتجز فيها الجيش صحفيين

يانجون (رويترز) - قالت وسائل إعلام رسمية في ميانمار يوم الأربعاء إن الجيش خاض اشتباكات عنيفة مع متمردين من أقلية عرقية في شمال شرق البلاد في الأسبوع الماضي وسط تصاعد القلق على مصير ثلاثة صحفيين اعتقلهم الجيش في المنطقة.

واعتقل الصحفيون في ولاية شان بشمال البلاد يوم الاثنين بعد تغطيتهم عملية إحراق متمردي الجيش الوطني لتحرير تانج كميات من المخدرات.

ويطالب المتمردون بقدر أكبر من الحكم الذاتي لأقلية تانج العرقية.

ويأتي اعتقال الصحفيين وسط تزايد المخاوف من تقويض حرية الصحافة في ميانمار على الرغم من انتقال السلطة من الحكم العسكري إلى المدني ما يسلط الضوء على الصعوبات التي تواجهها زعيمة البلاد أونج سان سو كي في تحقيق السلام.

وذكرت صحيفة (جلوبال نيو لايت أوف ميانمار) التي تديرها الدولة أن الجنود اشتبكوا خمس مرات مع المتمردين منذ اكتشاف الجيش معسكرا تدريبيا للجيش الوطني لتحرير تانج في 20 يونيو حزيران.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين عسكريين قولهم إن ”عددا من الضباط والجنود قتلوا خلال الاشتباكات وأصيب عدد آخر. كما عثر على أربعة جثث لمقاتلين معادين“.

وجرت الاشتباكات بينما كان الصحفيون في المنطقة لتغطية عملية إحراق الجيش الوطني لتحرير تانج المخدرات.

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below