29 حزيران يونيو 2017 / 11:10 / بعد شهرين

جماعة مسلحة تتراجع عن تهديدها باستهداف المنشآت النفطية بنيجيريا

يناجوا (نيجيريا) (رويترز) - تراجعت جماعة مسلحة في منطقة دلتا النيجر الغنية بالنفط في نيجيريا عن تهديداتها بشن هجمات على المنشآت النفطية بدءا من 30 يونيو حزيران.

واستقت جماعة (منتقمو الدلتا الجدد) اسمها فيما يبدو من جماعة (منتقمو دلتا النيجر) التي عرقلت العام الماضي إنتاج النفط الذي يشكل ثلثي عائدات الدولة.

وفاقمت هجمات العام الماضي من الركود في نيجيريا، صاحبة أكبر اقتصاد في أفريقيا، والذي نجم في جانب كبير منه عن هبوط أسعار النفط.

وتجري الحكومة محادثات سلام مع ممثلين لمجتمعات دلتا النيجر لإنهاء العنف. ولم تقع هجمات كبيرة هذا العام.

وفي أوائل يونيو حزيران أصدرت جماعة منتقمي الدلتا الجدد، التي لم تظهر على الساحة قبل ذلك، بيانا قالت فيه إنها ستقاتل من أجل تخصيص حصة أكبر من عائدات مبيعات النفط الخام للمنطقة المعدمة.

لكن الجماعة تراجعت عن تهديدها في رسالة مفتوحة يوم الأربعاء.

وقالت الجماعة "قررت جماعة منتقمي الدلتا الجدد تعليق هجومنا المقرر على المنشآت النفطية الرئيسية في المنطقة بدءا من 30 يونيو 2017".

وأضافت "قررنا منح السلام فرصة" مشيرة إلى أن قرارها يهدف لمساعدة الزعيم المحلي إدوين كلارك على مواصلة التفاوض والتوصل إلى حل سلمي.

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below