الشرطة تشتبك مع محتجين قبل قمة العشرين وميركل تسعى لتوافق

Thu Jul 6, 2017 9:22pm GMT
 

من جوزيف نصر وأندرياس رينكه

هامبورج (رويترز) - اشتبكت الشرطة الألمانية مع محتجين في مدينة هامبورج يوم الخميس قبل انطلاق قمة مجموعة العشرين مما خيم على القمة التي تأمل المستشارة أنجيلا ميركل أن تعزز دورها السياسي قبل سعيها لإعادة انتخابها في المنصب في سبتمبر أيلول.

والتقت ميركل بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب في اجتماع استمر ساعة مساء الخميس لكن بعد أقل من ساعة اشتبكت الشرطة مع متظاهرين مناهضين للرأسمالية قرب مقر انعقاد القمة التي ستعقد يوم الجمعة واستخدمت مدافع المياه ضد محتجين يتشحون بالسواد.

وقال شاهد من رويترز إنه رأى محتجا واحدا على الأقل يعالج من جرح في وجهه.

وتحت شعار "مرحبا بكم في الجحيم" قابل المحتجون ترامب وقادة آخرين لدى وصولهم إلى المدينة الألمانية.

وخاطرت ميركل بقرار استضافة القمة في مسقط رأسها ومن بين الأسباب التي دفعتها لاختيار المدينة الساحلية الشمالية أن تظهر للعالم مدى تسامح السلطات في نظام ديمقراطي مع الاحتجاجات الكبيرة.

وقبل الاجتماع بترامب اختارت ميركل لهجة توافقية وعبرت عن أملها في التوصل لاتفاق بشأن قضية التغير المناخي المثيرة للانقسام وتعهدت بالتوصل لتسويات.

كما تعهدت المستشارة الألمانية بتمثيل المصالح الألمانية والأوروبية خلال القمة التي تستمر يومين.

وقالت ميركل "على الجانب الآخر، كمضيفين نحن - وبصفتي الشخصية - سنقوم بكل ما نستطيع لإيجاد تسويات".   يتبع

 
الشرطة تعتقل نشطا في هامبورج يوم الخميس. تصوير: فابريتسيو بنش - رويترز