6 تموز يوليو 2017 / 10:53 / بعد شهر واحد

جمعية إسلامية ماليزية تنضم لدعوات في إندونيسيا لمقاطعة ستاربكس

صورة لأحد مقاهي ستاربكس في جاكارتا يون الأول من يوليو تموز 2017. تصوير: أجوس روديانتو - رويترز. يحظر إعادة بيع الصورة أو وضعها في أرشيف.

كوالالمبور (رويترز) - انضمت جمعية إسلامية كبرى في ماليزيا إلى دعوات أطلقها محافظون إسلاميون في إندونيسيا لمقاطعة سلسلة مقاهي ستاربكس العالمية احتجاجا على دعمها لحقوق المثليين.

وقالت جمعية بركاسا، التي يبلغ عدد أعضائها 700 ألف وتدافع عن حقوق مسلمي الملايو، إنها تؤيد الدعوات التي أطلقتها الجمعية المحمدية، ثاني أكبر جمعية إسلامية في إندونيسيا، هذا الأسبوع لمقاطعة ستاربكس بسبب موقفها المؤيد للمثليين.

وأضافت أنها توافق كذلك على دعوة الجمعية المحمدية لسحب رخصة تشغيل السلسلة.

وقال أميني أمير عبد الله رئيس مكتب العلاقات الإسلامية في بركاسا إن موقف ستاربكس يخالف الدستور الذي يعتبر الإسلام الدين الرسمي للدولة.

وقال أميني لرويترز في مقابلة يوم الأربعاء "اعتراضنا بسبب ترويجهم لشيء ضد غريزة الإنسان وضد سلوكه وضد الدين. لذا فنحن ضد ذلك".

كما لاقت دعوة المقاطعة قبولا من مجلس علماء إندونيسيا أعلى كيان ديني في البلاد.

ولم يتسن التواصل مع ستاربكس ماليزيا للتعليق.

لكن (بي.تي. ساري كوفي إندونيسيا) الحاصلة على رخصة إدارة سلسلة ستاربكس في إندونيسيا قالت في بيان إنها لا تتبع أي جماعة سياسية أو أيديولوجية.

وقالت فيتي كوارتاتي المديرة في (بي.تي. إم.ايه.بي بوجا أديبركاسا) الشركة الأم لشركة (بي.تي. ساري كوفي إندونيسيا) "ممتنون وفخورون لكوننا جزءا من المجتمعات المحلية في إندونيسيا منذ 15 عاما. دائما ما كنا نحافظ على عميق احترامنا والتزامنا بالقوانين والثقافة والمعتقدات المحلية".

إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير منير البويطي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below