12 تموز يوليو 2017 / 08:41 / بعد 4 أشهر

زامبيا تقول حالة الطوارئ قد تنتهي مبكرا إذا توقف التخريب

لوساكا (رويترز) - قال متحدث باسم رئيس زامبيا إدجار لونجو يوم الأربعاء إن الرئيس قد يلغي صلاحيات الطوارئ قبل أن ينقضي أجلها خلال 90 يوما إذا توقفت ”أعمال التخريب“.

رئيس زامبيا إدجار لونجو يتحدث أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك يوم 20 سبتمبر ايلول 2016. تصوير: ادواردو مونوز - رويترز.

وعلى غير المعتاد في ثاني أكبر بلد منتج للنحاس في أفريقيا، وإحدى الدول الديمقراطية الأكثر استقرارا في القارة، يسود التوتر منذ اعتقال زعيم المعارضة هاكايندي هيشيليما في أبريل نيسان بتهمة الخيانة بعدما عرقل موكبا للرئيس.

ومدد البرلمان يوم الثلاثاء صلاحيات الطوارئ الممنوحة للونجو لمدة ثلاثة أشهر في محاولة لوقف موجة من الحرائق المتعمدة في أسواق ومحاكم.

وقال المتحدث باسم الرئيس أموس تشاندا إن الشرطة تحرز تقدما في التحقيقات في سلسلة جرائم حرق ولم ترصد وقائع جديدة منذ أن أعلن لونجو حالة الطوارئ قبل أسبوع.

وقال المتحدث ”إذا توقفت أعمال التخريب سيتم إلغاؤها (صلاحيات الطوارئ) في غضون ثلاثة أشهر. يمكن إلغاؤها حتى قبل انتهاء الأشهر الثلاثة. بإمكان الرئيس أن يلغيها في أي وقت“.

ويقول منتقدون إن صلاحيات الطوارئ يمكن استغلالها لمضايقة المعارضين السياسيين بعد انتخابات اتسمت بالعنف العام الماضي وقال عنها الحزب المتحد للتنمية الوطنية المعارض الذي يرأسه هيشيليما إنها شهدت تزويرا.

إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير دينا عادل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below