وزير العدل الأمريكي يرفض بشدة انتقادات ترامب

Thu Jul 20, 2017 8:49pm GMT
 

من دوينا تشياكو وجوليا إدواردز آينسلي

واشنطن (رويترز) - رفض وزير العدل الأمريكي جيف سيشنز يوم الخميس الانتقاد الحاد الذي وجهه له الرئيس دونالد ترامب بسبب تنحيه من التحقيق الذي تجريه الوزارة عن روسيا وقال إنه يحب وظيفته ويعتزم الاستمرار في عمله.

وقال سيشنز في مؤتمر صحفي عن حملة في مجال الجرائم الالكترونية "نحن نحب هذه الوظيفة ونحب هذه الوزارة وأخطط للاستمرار في هذا طالما ظلت الأمور مناسبة".

وهاجم ترامب وزير العدل بشدة في مقابلة مع صحيفة نيويورك تايمز يوم الأربعاء وقال إنه لم يكن ليعين سيشنز لو علم إنه سيتنحي (عن التحقيق). كما وجه ترامب انتقادات لنائب وزير العدل رود روزنستاين وللقائم بأعمال مكتب التحقيقات الاتحادي أندرو مكابي في ذات المقابلة.

وتنحى سيشنز في مارس آذار من مباشرة التحقيق في شبهة تدخل روسي في الانتخابات الرئاسية العام الماضي واحتمال وجود صلات بين روسيا وحملة ترامب.

واتخذ سيشنز هذه الخطوة بعدما تبين أنه لم يكشف، أثناء جلسة في الكونجرس لإقرار تعيينه، عن اجتماعات عقدها العام الماضي مع سفير روسيا.

ونقلت التايمز عن ترامب قوله "لم يكن على سيشنز أن يتنحى أبدا عن التحقيق وإن كان عازما على التنحي كان عليه أن يخبرني قبل أن يقبل المنصب لأختار شخصا آخر".

وقالت سارة ساندرز المتحدثة باسم البيت الأبيض في وقت لاحق من يوم الخميس إنه على الرغم من شعور ترامب بالإحباط من قرار تنحي سيشنز لكن ما زال "يثق فيه بشكل واضح وإلا ما كان عينه وزيرا للعدل".

وكان سيشنز أول داعم لترامب في مجلس الشيوخ وساعد في تشكيل فريقه السياسي خلال الحملة وفي الفترة الانتقالية التي تلت نجاحه في انتخابات الثامن من نوفمبر تشرين الثاني.   يتبع

 
وزير العدل الأمريكي جيف سيشنز (في اليسار) وبجواره أندرو مكابي القائم بأعمال مدير مكتب التحقيقات الاتحادي (إف.بي.آي) في مؤتمر صحفي عن الأمن الإلكتروني في مقر وزارة العدل الأمريكية في واشنطن يوم الخميس. تصوير أندرو برنشتاين - رويترز.