الشرطة الألمانية تستبعد أن يكون إطلاق نار في ملهى ليلي عملا إرهابيا

Sun Jul 30, 2017 12:12pm GMT
 

برلين (رويترز) - قالت الشرطة إن مسلحا عراقيا قُتل بعد تبادل لإطلاق النار مع الشرطة الألمانية في وقت مبكر يوم الأحد بعدما قتل شخصا في ملهى ليلي في مدينة كونستانس جنوب ألمانيا، واستبعدت أن يكون الهجوم عملا إرهابيا.

وقال فريتس بتسيكوفر المتحدث باسم شرطة كونستانس لتلفزيون (إن.تي.في) "لم تتضح دوافع الرجل الذي عمل بشكل منفرد".

وأضاف "ما زلنا نحقق في الأمر لكن الملابسات المحيطة بما حدث في الملهى في الليلة السابقة على إطلاق النار اتضحت بعض الشيء وهو ما قادنا إلى استبعاد الخلفية الإرهابية".

وفتح الرجل الذي يبلغ من العمر 34 عاما النار في الملهى الليلي في الساعات الأولى من يوم الأحد مما أسفر عن مقتل شخص وإصابة ثلاثة آخرين. وتوفي في المستشفى إثر إصابته في تبادل إطلاق النار مع الشرطة خارج الملهى الليلي. وأصيب شرطي أيضا في تبادل إطلاق النار.

وأشارت الشرطة إلى أن المسلح يعيش في ألمانيا منذ أعوام وأنه لم يكن من طالبي اللجوء. وقالت إن شجارا نشب بين مجرمين قد يكون أدى لإطلاق النار الذي وقع في منطقة صناعية بالمدينة.

وانتشرت القوات الخاصة في أنحاء المدينة بعد إطلاق النار الذي وقع في حوالي الساعة 0230 بتوقيت جرينتش.

ويوم الجمعة قتل أحد طالبي اللجوء تم رفض طلبه شخصا وأصاب ستة آخرين في مدينة هامبورج شمال البلاد.

وقال مسؤولون إنه إسلامي معروف لدى قوات الأمن وإنه يعاني اضطرابات نفسية.

(إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير علا شوقي)

 
شرطي يتحدث مع راكب دراجة أمام ملهى ليلي شهد هجوما في مدينة كونستانس جنوب ألمانيا يوم الأحد. تصوير: ارند فيجمان - رويترز.