3 آب أغسطس 2017 / 13:21 / منذ 21 يومًا

مقتل شرطي كيني في هجوم لمتشددين قبل أيام من الانتخابات

نيروبي (رويترز) - قالت الشرطة الكينية إن متشددي حركة الشباب الصومالية هاجموا موقعا نائيا لها في شمال البلاد يوم الخميس وقتلوا شرطيا قبل أيام من الانتخابات العامة.

وقد يقوض وقوع هجوم كبير مقومات الأمن للرئيس أوهورو كينياتا الذي ينافس للفوز بفترة ثانية وأخيرة في الانتخابات يوم الثلاثاء والتي ستشمل أيضا اختيار أعضاء البرلمان والسلطات الإقليمية.

وقال جوزيف بوينيه المفتش العام للشرطة إن المهاجمين أصابوا سيارتين عندما أطلقوا قذائف صاروخية على معسكر في قرية لافاي قرب الحدود مع الصومال قبل أن تصد الشرطة الهجوم.

وأضاف في مؤتمر صحفي "فقدنا شرطيا ولدينا ما يدعو للاعتقاد بأن هناك بعض الخسائر تكبدها العدو".

وأوضح أن المهاجمين فروا ومعهم سيارة تابعة للحكومة. وأعلنت حركة الشباب مسؤوليتها عن الهجوم.

ويحارب مقاتلو الشباب للإطاحة بالحكومة الصومالية المدعومة من الغرب.

ويشن الإسلاميون من حين لآخر هجمات في كينيا بهدف إجبارها على سحب قواتها من الصومال. والقوات الكينية جزء من قوة حفظ السلام التابعة للاتحاد الأفريقي التي تدعم حكومة الصومال.

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below