5 آب أغسطس 2017 / 15:30 / بعد 4 أشهر

البحرية الأمريكية تبحث عن 3 جنود فقدوا بعد حادث قبالة استراليا

سيدني/ سنغافورة (رويترز) - قالت البحرية الأمريكية يوم السبت إن عملية بحث وإنقاذ لثلاثة جنود تابعين لها لا تزال جارية فيما يتصل بحادث بحري وقع قبالة الساحل الشرقي لاستراليا فيما جرى إنقاذ 23 آخرين.

طائرة من طراز ام في-22 أوسبري تابعة للبحرية الأمريكية تهبط على ظهر سفينة الهجوم البرمائية الأمريكية بونهوم ريتشارد قبالة ساحل سيدني باستراليا يوم 29 يونيو حزيران 2017. تصوير جون ريد - رويترز.

وقال تشكيل تابع للبحرية الأمريكية مقره أوكيناوا اليابانية في بيان إن الحادث شمل طائرة من طراز ام في-22 أوسبري.

وذكر البيان أن الطائرة ”أقلعت من على ظهر السفينة يو اس اس بونهوم ريتشارد وكانت تجري عمليات روتينية “.

وأضاف ”استجابت القوارب الصغيرة والطائرات التابعة للسفينة على الفور لجهود البحث والإنقاذ“.

وقالت ماريز باين وزيرة الدفاع الاسترالية في بيان إنه لم يكن على متن هذه السفينة أي فرد من أفراد قوات الدفاع الاسترالية.

وأضافت أنها أطلعت نظيرها الأمريكي ورئيس الوزراء الاسترالي على الأمر.

وقالت البحرية الأمريكية إن الحادث لا يزال قيد التحقيق دون مزيد من المعلومات.

واستراليا حليف عسكري للولايات المتحدة.

إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير حسن عمار

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below