6 آب أغسطس 2017 / 16:07 / بعد 12 يومًا

الحرس الثوري الإيراني يشتبك مع مسلحين على الحدود ومقتل شخصين

(رويترز) - قال موقع وكالة تسنيم للأنباء يوم الأحد إن الحرس الثوري الإيراني اشتبك مع مجموعة مسلحين في شمال غرب البلاد مما أسفر عن مقتل اثنين منها.

ونقلت الوكالة عن البريجادير جنرال محمد باكبور قائد القوات البرية للحرس الثوري قوله إن أربعة مسلحين أصيبوا أيضا وإن قواته استولت على بعض المواد العسكرية.

وذكر التقرير أن الاشتباكات وقعت في إقليم أذربيجان الغرب المحاذي لتركيا والعراق لكنه لم يحدد متى حدثت الواقعة.

والاشتباكات مع الجماعات المسلحة الإيرانية الكردية المتمركزة في العراق شائعة في المنطقة. وفي الشهر الماضي قال الحرس الثوري في بيان إنه خاض اشتباكات عنيفة مع مسلحين على الحدود مع العراق مما أسفر عن مقتل ثلاثة مسلحين وأحد أفراده.

وفي السابع من يونيو حزيران هاجم تنظيم الدولة الإسلامية البرلمان في طهران وضريح آية الله روح الله الخميني مما أسفر عن مقتل 18 شخصا. وكان المهاجمون جميعا من الإيرانيين الأكراد.

وأطلق الحرس الثوري عدة صواريخ على قواعد للدولة الإسلامية في سوريا يوم 18 يونيو حزيران ردا على الهجوم.

إعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير حسن عمار

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below