9 آب أغسطس 2017 / 16:19 / بعد 12 يومًا

وزارة: التحقيق في تحطم طائرة هليكوبتر ألمانية في مالي قد يستغرق شهورا

صورة لأحد ضحايا الطائرة الهليكوبتر الألمانية التي تحطمت في مالي يوم 3 أغسطس آب 2017. تصوير: رالف أورلوفسكي - رويترز.

برلين (رويترز) - قال جينس فلوسدروف المتحدث باسم وزارة الدفاع الألمانية يوم الأربعاء إن المحققين الألمان قد يحتاجون لبضعة أشهر لتحديد سبب تحطم طائرة هليكوبتر إيرباص خلال مهمة حفظ سلام في مالي مما أسفر عن مقتل طاقمها المكون من فردين.

وتعمل السلطات العسكرية الألمانية عن كثب مع مسؤولي الأمم المتحدة والشركة المصنعة للطائرة ودول أخرى تستخدم هذا النوع من الطائرات بعد أن أظهر تقرير أولي أصدره الجيش الألماني إن الطائرة بدأت تتحطم وهي في الجو بعد توقف اسطوانة الدفع.

ورفضت شركة إيرباص التعليق على التقرير.

وقال متحدث باسم الشركة "نحن على علم بالتقرير الأولي وملتزمون بدعم التحقيقات كلما تطلب السلطات ذلك وفي‭ ‬الوقت الراهن لن ندل بمزيد من التعليقات".

وقال فولسدروف في مؤتمر صحفي إن مسجلي بيانات الطيارة تم انتشالهما لكن لا يمكن تحليل بيانات سوى واحد فقط منهما. وأضاف أنه لم يتضح ما سبب توقف اسطوانة الدفع بالطائرة لدى هبوطها الحاد.

وقالت وزيرة الدفاع أورسولا فون دير ليين لصحيفة باسور نيو بريس يوم الأربعاء "لا توجد مؤشرات على أن الأمر متعلق بتدريب الطيارين".

إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below