11 آب أغسطس 2017 / 20:37 / بعد 3 أشهر

مئات المحتجين يقتحمون منشأة نفطية لشل في نيجيريا

أكوكو-تورو (نيجيريا) (رويترز) - قال شاهد من رويترز إن مئات النيجيريين اقتحموا منشأة للنفط الخام تابعة لشركة شل في منطقة دلتا النيجر يوم الجمعة مطالبين بتوفير وظائف وتطوير البنية التحتية للمنطقة.

لقطة من الجو لممرات مائية في ميناء هاركورت في ولاية ريفرز بدلتا النيجر يوم 19 يونيو حزيران 2017. تصوير بول كارستن - رويترز.

وفي تكرار لشكوى شائعة في منطقة المستنقعات الفقيرة التي يخرج منها أغلب إنتاج نيجيريا من النفط قال المحتجون إنهم لا يستفيدون من الثروة النفطية للمنطقة ويريدون وضع حد للتلوث النفطي الذي تسبب في بوار أغلب الأراضي.

ولم يفرق جنود وحراس أمن الحشد لدى اقتحامه لمحطة بيليما لضخ النفط التي تغذي منصة تصدير شل في ولاية ريفرز.

وقالت الشركة إنها أجلت موظفيها في وقت متأخر من مساء الخميس وأغلقت المنشأة عندما اتضح أن المحتجين متجهون إليها.

لكن الجيش أرسل 30 جنديا إضافيا بعد أن قال المحتجون إنهم يخططون للبقاء في المنشأة لمدة أسبوعين.

وتوقفت إلى حد بعيد هجمات المسلحين على المنشآت النفطية منذ بدء الحكومة محادثات مع قادة في المجتمع في 2016 لمعالجة المظالم المحلية.

لكن المحتجين لا يزالون غاضبين مع استمرار شكوى السكان من عدم الاستفادة من الثروات في منطقة الدلتا وهي المصدر الرئيسي لعائدات الحكومة.

إعداد سلمى نجم للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below