12 تشرين الأول أكتوبر 2017 / 13:08 / منذ شهرين

باكستان تنقذ كنديا وزوجته الأمريكية وأطفالهما من الأسر

إسلام اباد (رويترز) - قال الجيش الباكستاني يوم الخميس إن قواته حررت كنديا وزوجته الأمريكية وأطفالهما الثلاثة بعد حصوله على معلومات من أجهزة المخابرات الأمريكية وذلك عقب خمسة أعوام تقريبا من خطف الزوجين في أفغانستان.

وخطفت كيتلان كولمان وزوجها جوشوا بويلي وولد الأطفال الثلاثة في الأسر، ويعتقد أن شبكة حقاني المتحالفة مع طالبان كانت تحتجزهم. وقالت الولايات المتحدة مرارا إن باكستان لا تبذل ما يكفي من جهد لمحاربة الشبكة.

وخطف الزوجان في أفغانستان خلال جولة سياحية عام 2012. وكانت كولمان حبلى في ذلك الحين وأظهر فيديو نشرته حركة طالبان في ديسمبر كانون الأول أن ولديهما الآخرين ولدا خلال احتجازهما.

وأورد بيان الخميس أول ذكر للطفل الثالث.

تأتي عملية الإنقاذ في وقت تمر فيه العلاقات بين الولايات المتحدة وباكستان بواحدة من أسوأ فتراتها. والبلدان متحالفان في محاربة طالبان وغيرها من التنظيمات المتشددة بالمنطقة.

وقال متحدث باسم السفارة الأمريكية يوم الخميس ”نرحب بما ورد في تقارير إعلامية عن تحرير أسرة تضم مواطنين أمريكيين“.

وقالت باكستان إن نجاح العملية دليل على قوة التحالف بين البلدين.

وجاء في بيان الجيش الباكستاني ”النجاح يسلط الضوء على أهمية تبادل معلومات المخابرات في الوقت المناسب وعلى استمرار التزام باكستان بمحاربة هذا الخطر عن طريق تعاون قوتين في مواجهة عدو مشترك“.

إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير دينا عادل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below