October 19, 2017 / 7:31 AM / 3 months ago

مسؤولون: طالبان تقتل 43 جنديا أفغانيا على الأقل في قاعدة عسكرية

كابول (رويترز) - قالت وزارة الدفاع الأفغانية إن مقاتلي حركة طالبان قتلوا 43 جنديا على الأقل يوم الخميس حين اقتحموا قاعدة عسكرية في جنوب أفغانستان، بينما قال مسلحو طالبان إنهم قتلوا 60 جنديا.

وأضافت الوزارة في بيان أن من بين 60 جنديا في القاعدة الواقعة بإقليم قندهار قتل 43 بينما أصيب تسعة واعتبر ستة في عداد المفقودين بعد أن اقتحمت طالبان القاعدة في منتصف الليل.

وأفادت تقارير بمقتل عشرة على الأقل من طالبان أيضا في المعركة التي وقعت في منطقة مايواند المجاورة لإقليم هلمند.

ويسلط الهجوم الضوء على مخاوف متعلقة بقدرة قوات الأمن الأفغانية على التعامل مع عنف المتشددين الذي لا يتوقف والذي سعت جاهدة لاحتوائه منذ رحيل معظم القوات الأجنبية أواخر 2014.

وقال مسؤول بالجيش الأفغاني لرويترز إن الهجوم بدأ باقتحام بوابة القاعدة بسيارة همفي مصفحة وملغومة يقودها انتحاري استولى عليها المسلحون على الأرجح من القوات الأفغانية.

وأضاف أن ذلك أعقبه هجوم من مسلحي طالبان استمر لساعة واعترضه اقتحام سيارة همفي أخرى القاعدة وانفجارها بداخلها.

وقال مسؤولون إن القاعدة تحولت إلى ركام.

وقال قاري يوسف أحمدي المتحدث باسم طالبان في المنطقة إن الهجوم بدأ بتفجير انتحاري بسيارة ملغومة تلاه هجوم لاجتياح القاعدة.

وأضاف أن الهجوم أدى لمقتل 60 جنديا أفغانيا على الأقل وإصابة الكثيرين.

وتشن طالبان حملة تمرد منذ نحو 15 عاما بهدف الإطاحة بحكومة كابول المدعومة من الغرب وإعادة حكم نظام يطبق تفسيرا متشددا للشريعة الإسلامية.

و للولايات المتحدة وحلفائها آلاف الجنود في أجزاء مختلفة من أفغانستان بما في ذلك قندهار لتقديم الدعم والمشورة للقوات الأفغانية بالإضافة لتنفيذ ضربات ضد المتشددين.

وقال متحدث بالقيادة العسكرية للتحالف في كابول ردا على سؤال عما إذا كانت القوات الأمريكية قدمت دعما للقاعدة المستهدفة في الهجوم ”يمكننا تأكيد شن قوات أمريكية ضربة جوية خلال عملية في منطقة مايواند بإقليم قندهار يوم 19 أكتوبر بموجب سلطات مكافحة الإرهاب“.

وقتل 69 شخصا على الأقل وأصيب العشرات يوم الثلاثاء في هجمات لطالبان على أهداف حكومية في إقليمي بكتيا وغزنة. وكان بين القتلى 36 على الأقل من مسلحي طالبان.

وهاجم مسلحون مجددا يوم الخميس قاعدة للشرطة في غزنة لكن لم تتوفر بعد معلومات لدى المسؤولين بشأن وقوع خسائر بشرية خلال الهجوم.

إعداد دعاء محمد للنشرة العربية - تحرير دينا عادل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below