10 تشرين الثاني نوفمبر 2017 / 06:44 / بعد شهر واحد

الاتحاد الأوروبي وإيران يدافعان عن الاتفاق النووي

سمرقند (أوزبكستان) (رويترز) - دافع مسؤولان بارزان من الاتحاد الأوروبي وإيران يوم الجمعة عن الاتفاق الذي يقيد برنامج طهران النووي في مواجهة انتقادات حادة للاتفاق من جانب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

فيدريكا موجيريني مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي في بروكسل يوم 17 أكتوبر تشرين الأول 2017 - رويترز

وقالت مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي فيدريكا موجيريني في مؤتمر صحفي في أوزبكستان إن الاتفاق ”إنجاز كبير للدبلوماسية الأوروبية والدولية متعددة الأطراف“.

وأضافت أن ”الاتحاد الأوروبي سيعمل على ضمان مواصلة الالتزام بالاتفاق بشكل كامل من كل الأطراف وبكل أجزائه“.

كان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد وجه ضربة للاتفاق في 13 أكتوبر تشرين الأول حين رفض التصديق على أن إيران ملتزمة به رغم أن المفتشين الدوليين أكدوا التزامها. ووافقت طهران بموجب الاتفاق على كبح برنامجها النووي مقابل تخفيف عقوبات اقتصادية مفروضة عليها.

وأمام الكونجرس مهلة حتى منتصف ديسمبر كانون الأول ليقرر ما إذا كان سيعيد فرض العقوبات التي تقرر رفعها بموجب الاتفاق.

وتحدث وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أيضا يوم الجمعة في مؤتمر ترعاه الأمم المتحدة في سمرقند بشأن الأمن والتنمية في منطقة وسط آسيا.

وقال ظريف ”أثبتنا عمليا امتثالنا لمبدأ منع الانتشار ونزع السلاح النووي من خلال التمسك بالاتفاق النووي وتنفيذ كل التزاماتنا التي تنص عليها خطة العمل المشتركة الشاملة“ في إشارة للاسم الرسمي للاتفاق.

إعداد دعاء محمد للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below