14 تشرين الثاني نوفمبر 2017 / 20:52 / بعد شهر واحد

المعارضة الفنزويلية تقول المحادثات مع الحكومة تأجلت

كراكاس (رويترز) - قالت المعارضة الفنزويلية يوم الثلاثاء إن الحوار السياسي المزمع إجراؤه هذا الأسبوع في جمهورية الدومنيكان مع حكومة الرئيس نيكولاس مادورو تأجل لعدم ذهاب الضامنين الإقليميين.

الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو يتحدث في كراكاس يوم 12 نوفمبر تشرين الثاني 2017. صورة لرويترز من الرئاسة الفنزويلية.

وقال مفاوض المعارضة لويس فلوريدو في إشارة إلى الغياب المحتمل لوزراء خارجية أمريكا اللاتينية عن المحادثات ”عملية التفاوض الدولية لا يمكن أن تمضي قدما لحين توجيه الدعوة لوزراء الخارجية“.

وكان من المقرر أن تبدأ يوم الأربعاء المفاوضات الرامية إلى تهدئة أزمة سياسية مريرة قائمة منذ فترة طويلة في الدولة العضو بمنظمة أوبك. وانتهت محاولات سابقة للحوار بتبادل الاتهامات بين الجانبين دون تحقيق تقدم ملموس.

وسبق أن اتهم تحالف المعارضة حكومة مادورو بعرقلة حضور وزراء الخارجية في محادثات هذا الأسبوع لكنه قال يوم الثلاثاء إنها مشكلة تتعلق أكثر بجداول أعمالهم على ما يبدو.

ولم يصدر بعد تعليق عن المسؤولين.

والمطلب الرئيسي للمعارضة هو تهيئة الظروف قبل الانتخابات الرئاسية في 2018. كما تطالب بالإفراج عن النشطاء المسجونين واستقلال البرلمان الذي تقوده المعارضة وفتح المجال أمام وصول المساعدات الإنسانية الخارجية لتخفيف الأزمة الاقتصادية التي لم يسبق لها مثيل في فنزويلا.

ويتهم مادورو معارضيه بالتآمر مع الولايات المتحدة وحملة دولية يمينية للإطاحة بحكومته الاشتراكية عن طريق انقلاب.

إعداد علي خفاجي للنشرة العربية- تحرير مصطفى صالح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below