December 8, 2019 / 1:46 AM / in a month

ترامب: كيم يجازف بفقدان "كل شيء" بعد زعم كوريا الشمالية إجراء تجربة مهمة

سول (رويترز) - قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الأحد إن زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون يجازف بفقدان ”كل شيء“ إذا استأنف الأعمال العدائية وإن بلاده يتعين أن تتخلص من السلاح النووي بعد أن قالت إنها أجرت ”تجربة ناجحة لها أهمية كبيرة“.

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يتحدث في فلوريدا يوم السابع من ديسمبر كانون الأول 2019. تصوير: لورين ايليوت - رويترز.

وقال ترامب على تويتر ”كيم جونج أون ذكي للغاية ولديه الكثير ليخسره... كل شيء في الحقيقة.. إذا تصرف بطريقة عدائية. لقد وقع معي اتفاقا راسخا في سنغافورة لنزع السلاح النووي“ مشيرا إلى القمة الأولى التي عقدها مع كيم في سنغافورة عام 2018.

ومضى الرئيس الأمريكي يقول ”هو لا يريد خسارة العلاقة الخاصة مع رئيس الولايات المتحدة أو التدخل في الانتخابات الرئاسية الأمريكية المقرر إجراؤها في نوفمبر تشرين الثاني“.

وذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية، وهي وكالة الأنباء الرسمية لكوريا الشمالية، يوم الأحد أن كوريا الشمالية أجرت تجربة ”مهمة جدا“ بموقع سوهاي لإطلاق الأقمار الصناعية وهو موقع للتجارب الصاروخية كان مسؤولون أمريكيون قالوا في السابق إن بيونجيانج وعدت بإغلاقه.

تأتي التجربة مع اقتراب مهلة نهائية حددتها بيونجيانج بنهاية العام لواشنطن للتوقف عن إصرارها على نزع السلاح النووي من جانب واحد. وحذرت كوريا الشمالية من أنها قد تتخذ ”مسارا جديدا“ وسط جمود محادثات نزع السلاح النووي مع الولايات المتحدة.

وقال ترامب على تويتر ”كوريا الشمالية بقيادة كيم جونج أون لديها إمكانيات اقتصادية هائلة لكن يتعين أن تتخلص من سلاحها النووي كما وعدت“.

ووصف تقرير وكالة الأنباء المركزية الكورية التجربة بأنها ”اختبار ناجح له أهمية كبيرة“ لكن التقرير لم يحدد ما الذي تمت تجربته.

وقال خبراء صواريخ إن كوريا الشمالية أجرت تجربة على محرك صواريخ فيما يبدو وليس إحدى التجارب الصاروخية التي عادة ما ترصدها اليابان وكوريا الجنوبية سريعا.

وقال فيبين نارانج خبير الشؤون النووية في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا بالولايات المتحدة ”إذا كان حقا اختبارا ثابتا لمحرك صاروخ يعمل بالوقود السائل أو الصلب فهذا مؤشر كبير آخر على أن باب الدبلوماسية يُغلق سريعا إن لم يكن قد أُغلق بالفعل“.

وأضاف قائلا ”قد تكون هذه إشارة واضحة للغاية عما ينتظر العالم بعد بداية العام“.

وقال كيم سونج سفير كوريا الشمالية في الأمم المتحدة يوم السبت إن نزع السلاح النووي غير مطروح للتفاوض مع الولايات المتحدة وإنه ليس هناك حاجة لإجراء محادثات مطولة مع واشنطن.

وفي مقابلة مع قناة (سي.بي.إس) التلفزيونية يوم الأحد رد مستشار الأمن القومي الأمريكي روبرت أوبراين على سؤال عما إذا كانت كوريا الشمالية تستعد لاستئناف التجارب النووية قائلا إن هذا ”سيكون خطأ من جانب كوريا الشمالية“.

وأضاف أوبراين ”إذا فعلوا ذلك لن تكون العواقب طيبة بالنسبة لهم ... إذا كانت كوريا الشمالية ستسلك طريقا مختلفا عن الطريق الذي وعدت به فإن لدينا الكثير من الأدوات“ للتعامل مع الأمر.

إعداد محمد عبد اللاه للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below