January 13, 2020 / 2:15 PM / 7 months ago

وسيط: الصراع المسلح في كولومبيا قد يحتدم في 2020

هنري أكوستا الخبير الاقتصادي البالغ من العمر 71 عاما يتحدث خلال مقابلة مع رويترز يوم السابع من يناير كانون الثاني 2020. تصوير: لويس جيمي اكوستا - رويترز.

كالي (كولومبيا) (رويترز) - قال وسيط يوم الاثنين إن الصراع المسلح في كولومبيا قد يحتدم في عام 2020 وقد يشهد تفجيرات ببعض المدن إذا واصل متمردون من حركة القوات المسلحة الثورية الكولومبية (فارك) الضغط على الحكومة للدخول في اتفاق سلام جديد.

وقال هنري أكوستا، الذي جاب البلاد على مدى أكثر من عشر سنوات للمساعدة في إقناع الحركة والحكومة بالدخول في محادثات سلام قادت في النهاية إلى إبرام اتفاق عام 2016، إنه يخشى من عودة الصراع إذ يطالب المتمردون الذين رفضوا تفكيك حركتهم بتعديل دستوري يعتقدون إنه سيضمن إحداث تغيير سياسي واقتصادي واجتماعي.

واعتمد الخبير الاقتصادي البالغ من العمر 71 عاما في تقييمه على إعلان لبعض قادة فارك السابقين الذين عادوا لحمل للسلاح العام الماضي.

وأشار القادة إلى انهيار الاتفاق الذي انهى دور الحركة في صراع أودى بحياة أكثر من 260 ألف شخص وأدى إلى نزوح الملايين.

وقال أكوستا في مقابلة مع رويترز بمنزله على مشارف مدينة كالي ”هذا خطر كبير لأن (المتمردين) قالوا لن تكون هناك معارك منظمة بل حرب مدن. إذا لم تقع معارك ستقع تفجيرات في المناطق الحضرية“.

وانتقد أكوستا الوتيرة البطيئة لدمج نحو 13 ألف من الأعضاء السابقين في الحركة في المجتمع الكولومبي.

إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير معاذ عبد العزيز

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below