February 4, 2020 / 10:15 PM / 6 months ago

روسيا تتهم النرويج بالحد من أنشطتها في جزر بالقطب الشمالي

Russian Foreign Minister Sergei Lavrov attends a news conference with his Swedish counterpart Ann Linde (not pictured) in Moscow, Russia, February 4, 2020. REUTERS/Evgenia Novozhenina - RC2RTE9F3LJI

موسكو (رويترز) - اتهمت روسيا النرويج يوم الثلاثاء بالحد من أنشطتها في سلسلة من الجزر النائية في القطب الشمالي وقالت إنها تريد إجراء محادثات مع أوسلو لحل هذه المشكلة.ويعد أرخبيل سفالبارد الواقع على بعد نحو 850 كيلومترا شمالي النرويج بؤرة ساخنة محتملة بين موسكو والغرب بعد أن أدى تغير المناخ إلى فتح المنطقة وقيام روسيا بتعزيز وجودها العسكري هناك.

وعلى الرغم من نمو قطاعي السياحة والخدمات في سفالبارد فإن الصناعة التقليدية هي تعدين الفحم وتعمل شركة روسية في هذا القطاع في بلدة بارينستبرج منذ عشرات السنين. ولا توجد عمليات تنقيب عن النفط أو الغاز قرب الجزر.

وأبرمت معاهدة عام 1920 لتنظيم هذه المنطقة حصلت النرويج بموجبها على السيادة هناك ولكن المعاهدة سمحت للموقعين الآخرين ومن بينهم روسيا بحقوق الإقامة والتجارة.

وقالت وزارة الخارجية الروسية إن وزير الخارجية سيرجي لافروف طلب رسميا من أوسلو إجراء محادثات لمعالجة ما تصفه موسكو بقيود تتعارض مع الضمانات التي توفرها المعاهدة ”لحرية الوصول والدخول المتساوية“.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية‭ - ‬ تحرير ليليان وجدي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below