February 7, 2020 / 4:10 PM / 6 months ago

الهند تجدد حبس أربعة زعماء سياسيين في إقليم كشمير

أفراد نت قوات الأمن الهندية يحرسون موقع انفجار قنبلة يدوية غي سريناجار يوم الخميس. تصوير: دانيش إسماعيل - رويترز.

سريناجار (رويترز) - قال مسؤولون ومحام يوم الجمعة إن الهند جددت حبس أربعة زعماء سياسيين في إقليم كشمير ومحام بارز أُلقي القبض عليهم منذ أغسطس آب لإخماد اضطرابات وقعت بعد قيام الحكومة الاتحادية بإلغاء الحكم الذاتي للإقليم.

وقال المسؤولون في سريناجار العاصمة الصيفية لولاية جامو وكشمير لرويترز إن تجديد حبس الخمسة تم استنادا لقانون السلامة العامة الهندي الذي يسمح بالاعتقال دون محاكمة لما يصل إلى عامين.

وقال المسؤولون إن من بين المعتقلين الخمسة رئيس وزراء جامو وكشمير السابق عمر عبد الله ورئيسة الوزراء السابقة محبوبة مفتي والمسؤولين الحزبيين في المنطقة علي محمد وسرتاج مدني.

وكانت السلطات قد اعتقلت الأربعة استنادا لقانون يسمح بالاعتقال دون محاكمة لمدة ستة أشهر كحد أقصى وكانت فترة احتجازهم تطبيقا لهذا القانون على وشك الانتهاء.

وقال مسؤول حكومي ”بالتالي لم يكن ممكنا إلا الإفراج عنهم أو تجديد حبسهم استنادا لقانون السلامة العامة“.

وقال مسؤول ثان ”من المرجح الأمر بتجديد حبس عدد آخر من زعماء الإقليم بمقتضى قانون السلامة العامة بعد أن انقضت فترة الستة أشهر بموجب قانون الاعتقال الوقائي“.

ولم يتسن الاتصال بمسؤول في وزارة الداخلية الهندية للحصول على تعليق. وكانت الوزارة قالت ‭ ‬يوم الخميس ردا على البرلمان إن هناك 389 معتقلا في كشمير منذ أغسطس الماضي بمقتضى قانون السلامة العامة.

إعداد محمد عبد اللاه للنشرة العربية - تحرير ليليان وجدي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below