February 10, 2020 / 5:40 AM / 4 months ago

أنصار رئيس السلفادور يضغطون على النواب للموافقة على قرض لتعزيز الأمن

رئيس السلفادور نجيب أبو كيلة يتحدث لأنصاره في سان سلفادور في صورة من أرشيف رويترز.

سان سلفادور (رويترز) - تجمع أنصار رئيس السلفادور نجيب أبو كيلة يوم الأحد لحث أعضاء البرلمان على الموافقة على قرض قيمته 109 ملايين دولار يريده أبو كيلة لتعزيز خططه لتحسين تجهيز الشرطة والجيش لمكافحة الجريمة.

واستدعى أبو كيلة أنصاره للتجمع أمام مبنى البرلمان لحشد التأييد للقرض بعد أن حذر يوم الجمعة النواب من أن من حق المواطنين ”الثورة“.

ودعم وزير الدفاع ومدير الشرطة خطوة الرئيس ولكن منظمات حقوق الإنسان شككت فيها.وقال أبو كيلة يوم الخميس إن وزراءه استدعوا الكونجرس للموافقة على القرض فورا مستخدمين بندا في الدستور يسمح بذلك.

وقال شاهد من رويترز إن مئات السلفادوريين استجابوا يوم الأحد لنداء الرئيس من أجل التظاهر وقاموا برفع لافتات وإطلاق صفارات في الوقت الذي قام فيه جنود من الجيش والشرطة بحمايتهم.

وقالت ربة منزل تبلغ من العمر 43 عاما ”إننا هنا بسبب عدم الأمان الذي نشعر به في بلدنا والنواب لا يريدون الاعتراف بذلك.

”إنهم لا يريدون التعاون مع الشعب الذي أعطاهم صوته“.

وعلى الرغم من أن معدل الجريمة في السلفادور تراجع بشكل كبير العام الماضي تواصل السلطات محاربة العصابات ذات النفوذ.

ودعت مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان في بيان يوم الأحد إلى ”الحوار والاحترام الكامل للمؤسسات الديمقراطية لضمان سيادة القانون بما في ذلك استقلال كل فروع السلطة العامة“.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below