March 8, 2020 / 5:56 AM / 3 months ago

رئيس الكونجو يقول إن قائد المخابرات العسكرية مات مشنوقا

فيليكس تشيسيكيدي رئيس جمهورية الكونجو الديمقراطية في الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك في صورة من أرشيف رويترز.

كينشاسا (رويترز) - قال فيليكس تشيسيكيدي رئيس جمهورية الكونجو الديمقراطية إن الجنرال دلفين كاهيمبي قائد المخابرات العسكرية الذي توفي الشهر الماضي مات مشنوقا ولكنه لم يوضح ما إذا كان قد شنق نفسه.

وجاءت وفاة كاهيمبي في 28 فبراير شباط بعد تقارير إخبارية قالت إنه يجري التحقيق معه بسبب ما قيل عن محاولته لزعزعة استقرار البلاد. وقالت زوجته في ذلك الوقت إنه أصيب بأزمة قلبية.

وقال تشيسيكيدي خلال اجتماع أسبوعي لمجلس الوزراء يوم الجمعة إن قوة الأمم المتحدة لحفظ السلام طلبت منه إجراء تحقيق مستقل في موت كاهيمبي.

وطبقا لمحاضر الاجتماع قال تشيسيكيدي للوزراء إن الأدلة المتوفرة أشارت إلى أنه مات مشنوقا.

وكان الرئيس السابق جوزيف كابيلا قد عين كاهيمبي وواجه تشيسيكيدي ضغوطا من الولايات المتحدة لمحاسبة كاهيمبي على انتهاكات مزعومة لحقوق الإنسان.

وفرض الاتحاد الأوروبي عقوبات على كاهيمبي بسبب الانتهاكات المزعومة التي ارتكبها عندما قاد عمليات ضد المتمردين في شرق جمهورية الكونجو الديمقراطية خلال الألفية الجديدة وأثناء شغله منصب قائد المخابرات العسكرية.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below