March 30, 2020 / 2:09 PM / 4 months ago

زيمبابوي تفرض إجراءات عزل عام بسبب كورونا وسط أزمة اقتصادية حادة

هاراري (رويترز) - بدأت زيمبابوي يوم الاثنين تطبيق إجراءات عزل عام في أنحاء البلاد لمدة 21 يوما بعد أن فرضت جارتها جنوب أفريقيا بعضا من أشد الإجراءات العالمية لمكافحة فيروس كورونا المستجد والتي يرجح أن تلحق ضررا بالاقتصاد الذي يعاني بالفعل من تضخم مفرط ونقص في المواد الغذائية.

رجلان يضعان كمامتين في أحد شوارع هاراري قبل الاغلاق العام يوم الاثنين. تصوير: فيليمون بولاوايو - رويترز.

وعلى عكس جنوب أفريقيا، التي تحدى كثيرون من مواطنيها مطالبتهم بالبقاء في المنازل واشتبك بعضهم مع قوات الأمن مطلع الأسبوع، لزم معظم مواطني زيمبابوي منازلهم.

وسجلت زيمبابوي حتى الآن سبع حالات إصابة فقط ووفاة واحدة بسبب كورونا.

وبدت شوارع وسط هاراري خالية من المارة، كما أغلقت البنوك والمكاتب الحكومية والشركات أبوابها. وشاهد مراسل لرويترز أفرادا من شرطة زيمبابوي، التي تشتهر بالشدة في تعاملها مع المواطنين، يقيمون نقاط تفتيش على الطرق السريعة في هاراري ويستجوبون قائدي السيارات القليلة المارة.

وفي ضاحية مباري الفقيرة في العاصمة أُغلقت أسواق الخضروات والحافلات الداخلية بالمدينة وبدت الأكشاك الخشبية المصفوفة التي يستخدمها بائعو الخضروات خاوية على عروشها.

وشكا بعض سكان الضاحية من أن بعض المتاجر رفعت الأسعار خلال عطلة نهاية الأسبوع.

وعلى الرغم من استثناء المتاجر من الإغلاق فإن معظمها لم يفتح أبوابه مع اقتراب منتصف نهار يوم الاثنين.

وعلى بعد بضعة بنايات من مركز الشرطة في ضاحية مابلرين، التي يقطنها أبناء الطبقة الوسطى، جلست الجدة أنجيلا نرواندي (73 عاما) تبيع الخضار في كشكها.

وتساءلت العجوز قائلة ”إذا بقيت في المنزل.. ماذا سيأكل أحفادي؟ عليَ أن أواصل العمل... في عمري هذا لا أخاف الموت. وإذا كانوا يريدون إلقاء القبض عليَ فمرحبا بهم“.

مدافع مياه

قال بول نياثي مساعد مفوض الشرطة والمتحدث باسمها في بيان إن ”القانون في غاية الوضوح، من لا يلتزمون سيُقبض عليهم ويحالون للقضاء“.

وواجه الكثيرون من المستضعفين في جنوب أفريقيا صعوبات للحفاظ على إجراءات العزل العام بسبب كورونا، واستمر سكان البلدات الفقيرة المكتظة في الخروج ومخالطة بعضهم الأمر الذي دفع قوات الأمن في بعض الأحيان لاستخدام مدافع المياه لإجبارهم على دخول منازلهم.

وبثت هيئة الإذاعة والتلفزيون الحكومية في جنوب أفريقيا مقاطع فيديو لجنود يهينون الناس.

وقالت وزيرة الدفاع وشئون المحاربين القدامى بجنوب أفريقيا، نوسيفى مابيسا نكاكولا، للمحطة التلفزيونية إنه لا يجب استخدام القوة المفرطة. وأضافت ”نريد أن تتعاون أجهزتنا الأمنية مع مجتمعاتنا لوقف تفشي كورونا“.

وفي مسعى لتخفيف أثر تلك الإجراءات على المواطنين الأشد فقرا خففت جنوب أفريقيا القيود المفروضة على بعض سيارات الأجرة في ساعة الذروة وأتاحت مبكرا المخصصات المالية لمستحقي الضمان الاجتماعي من المسنين.

وسجلت جنوب أفريقيا 1280 حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد وحالتي وفاة حتى يوم الاثنين من بين ما إجماليه 4894 حالة إصابة بالمرض في قارة أفريقيا.

وفي غرب أفريقيا، تحديدا في مدينتي لاجوس وأبوجا، الرئيسيتان في نيجيريا، اصطف من لديهم قدرة مالية على تخزين المواد الغذائية أمام المتاجر قبل إجراءات العزل العام التي ستطبق لمدة 14 يوما بدءا من الساعة الحادية عشرة مساء يوم الاثنين (2200 بتوقيت جرينتش).

إعداد محمد محمدين للنشرة العربية - تحرير لبنى صبري

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below