March 31, 2020 / 4:44 PM / 2 months ago

بنك خلق التركي يدفع ببراءته من تهم جنائية أمريكية

أشخاص يمرون أمام بنك خلق في اسطنبول. صورة من أرشيف رويترز.

نيويورك (رويترز) - دفع بنك خلق المملوك للدولة في تركيا يوم الثلاثاء ببراءته من تهم جنائية أمام محكمة اتحادية أمريكية في مانهاتن بأنه ساعد إيران على التهرب من العقوبات الأمريكية، في قضية أدت إلى توتر العلاقات بين الولايات المتحدة وتركيا.

ومن بين التهم التآمر والاحتيال المصرفي وغسل الأموال. وأجريت جلسة المحكمة عبر مؤتمر بالهاتف بسبب وباء فيروس كورونا. وتولى الدفاع عن البنك محام أمريكي.

واتهم ممثلو الادعاء الأمريكيون بنك خلق باستخدام خدمات الأموال وشركات تعمل كواجهة في إيران وتركيا والإمارات للتهرب من العقوبات من خلال معاملات مزيفة في الذهب والغذاء والدواء.

وتأتي هذه التهم، التي أُعلن عنها في أكتوبر تشرين الأول الماضي، في أعقاب اتهامات ذات صلة وجهها المدعون ضد تسعة أفراد منذ عام 2016.

ومن بين هؤلاء المسؤول التنفيذي السابق لبنك خلق محمد خاقان عطا الله الذي أدين في نفس المحكمة الاتحادية في مانهاتن في يناير كانون الثاني 2018 بعد أن أقر المتهم الآخر، تاجر الذهب التركي الإيراني الثري رضا ضراب، بالذنب وشهد ضده.

وعاد عطا الله إلى تركيا العام الماضي بعد مغادرته السجن وصار مديرا عاما لبورصة إسطنبول.

إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير ليليان وجدي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below