April 1, 2020 / 5:17 PM / 4 months ago

حقوقيون: إطلاق سراح سجناء في تركيا يجب ألا يستثني المحتجزين السياسيين

صورة من أرشيف رويترز لسجن في إسطنبول

أنقرة (رويترز) - يطالب أكاديميون وصحفيون وجماعات حقوقية في تركيا بألا يستبعد الإفراج المزمع عن عشرات الآلاف من السجناء لوقف انتشار فيروس كورونا سجناء يقولون إن جريمتهم الوحيدة كانت تحدي السلطات.

ويوم الثلاثاء اقترح حزب العدالة والتنمية الذي يتزعمه الرئيس رجب طيب أردوغان مشروع قانون للإفراج المؤقت عن نحو 45 ألف سجين. وستفرج السلطات عن عدد مماثل بشكل دائم بموجب جزء منفصل من التشريع يهدف إلى الحد من اكتظاظ السجون.

ولا يغطي مشروع القانون المقترح أولئك المدانين بتهم الإرهاب ومن المحتمل أن يستبعد آلاف الأشخاص الذين تم القبض عليهم في حملة تطهير أعقبت محاولة انقلاب عسكري ضد أردوغان في عام 2016.

وقال الناشطون إن ”الدولة تريد الإفراج عن الذين ارتكبوا جريمة ضد المواطنين بينما تبقي الذين اعترضوا على استبدادها خلف القضبان“.

وقالوا في بيان وقعه 281 شخصا بينهم كتاب ”عندما يتعلق الأمر بالأرواح لا يمكن أن يكون هناك تمييز على أساس القناعات أو الأفكار“.

وأضافوا أن العديد من السجناء أوشكوا ”على السقوط في براثن كارثة كورونا“ بسبب اكتظاظ السجون.

وألقت تركيا القبض على آلاف من الأكاديميين والمحامين والصحفيين وموظفي الخدمة المدنية وأفراد الجيش الذين تقول إنهم من أنصار رجل الدين المقيم في الولايات المتحدة فتح الله كولن، الذي تتهمه بالمسؤولية عن محاولة الانقلاب. وينفي كولن أي تورط.

وهناك نحو 300 ألف سجين في السجون التركية المزدحمة. وتعكف الحكومة على إصلاحات لتخفيف الضغط على نظام السجون ووسعت مقترحاتها في ضوء تفشي فيروس كورونا الذي أصاب أكثر من 13 ألف شخص في البلاد.

إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below