May 10, 2020 / 8:53 AM / 17 days ago

جونسون يطلب من البريطانيين "البقاء حذرين" مع بدء تخفيف قيود كورونا

لندن (رويترز) - قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون يوم الأحد إن إجراءات العزل العام لن يتم إلغاؤها في الوقت الحالي، وحث الناس على ”البقاء حذرين“ من مخاطر فيروس كورونا المستجد بينما كان يشرح خطط الحكومة للبدء في تخفيف تدريجي للإجراءات التي أوقفت غالبية الأنشطة الاقتصادية لما يقرب من سبعة أسابيع.

رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون يتحدث في لندن يوم الاحد. صورة من رئاسة الوزراء محظور اعادة بيعها أو وضعها في أرشيف. ممنوع تعديل الصورة بأي شكل. محظور استخدام الصورة لأغراض إعلانية أو تجارية.

وبينما تعطي حكومته التوجيهات لإنجلترا، فإنها ترغب في أن تتبع باقي أجزاء المملكة المتحدة، وهي ويلز واسكتلندا وأيرلندا الشمالية، نفس الخطوات. غير أن انقسامات بدت على الفور مع إعلان رئيسة وزراء اسكتلندا نيكولا ستيرجن إنها تتمسك برسالة ”البقاء في المنزل“ الحالية.

وأعلن جونسون تخفيفا محدودا للقيود، بما في ذلك السماح للناس بممارسة الرياضة في كثير من الأحيان وتشجيع أولئك الذين لا يستطيعون العمل من المنزل على العودة إلى وظائفهم.

وقال جونسون في خطاب أذاعه التلفزيون ”إنهاء إجراءات العزل العام هذا الأسبوع ليس الوقت المناسب... بدلا من ذلك، نتخذ الخطوات الدقيقة الأولى لتعديل إجراءاتنا“.

وتواجه حكومة جونسون انتقادات من أحزاب المعارضة وجهات أخرى بشأن تعاملها مع الوباء. ووصلت حصيلة الوفيات في بريطانيا بسبب فيروس كورونا إلى 31855 حالة، وهي ثاني أعلى حصيلة في العالم بعد الولايات المتحدة. ووقعت غالبية حالات الإصابة والوفاة في إنجلترا.

وأثار قرار الحكومة تغيير شعار ”ابقوا في المنزل“ إلى ”ابقوا حذرين“ انتقادات من أحزاب المعارضة التي وصفته بأنه شعار غامض.

وفي وقت سابق يوم الأحد، قال جونسون في رسالة على تويتر ”على الجميع دور ليلعبه في المساعدة في السيطرة على الفيروس بالتزام الحذر واتباع القواعد. وهكذا يمكننا مواصلة إنقاذ الأرواح بينما نبدأ التعافي من فيروس كورونا“.

وقال جونسون في خطابه إنه يجب على الناس مواصلة العمل من المنزل إذا استطاعوا، ولكن بدءا من يوم الاثنين فإنه يجب ”تشجيع“ أولئك الذين لا يستطيعون، مثل من يعملون في قطاعات البناء والتصنيع، ”على الذهاب إلى العمل“.

وقال إنه اعتبارا من يوم الأربعاء، سيُسمح للأشخاص بالتريض في الهواء الطلق والجلوس تحت الشمس في متنزههم المحلي والقيادة إلى وجهات أخرى وممارسة الرياضة مع أفراد أسرهم.

وأعلن جونسون تفاصيل نظام تحذير من خمس درجات يتراوح من الأخضر وهو المستوى الأول إلى الأحمر وهو المستوى الخامس لتحديد مدى الخطر من كوفيد-19 في المناطق المختلفة من إنجلترا للسماح للحكومة بزيادة القيود في الأماكن التي تقتضي ذلك.

وقالت رئيسة وزراء اسكتلندا إن التعديل الوحيد الذي ستُدخله على إجراءات العزل العام هو السماح للسكان بالتريض أكثر من مرة يوميا.

وأضافت ”هذا هو التغيير الوحيد الذي ترى حكومة اسكتلندا أنه آمن حاليا دون المخاطرة بعودة سريعة لانتشار الفيروس“.

وتابعت قائلة إنها ستتمسك برسالة ”ابقوا في المنزل“، وطلبت من حكومة المملكة المتحدة عدم استخدام حملة ”ابقوا حذرين“ الدعائية في اسكتلندا.

وقال جونسون إنه بحلول موعد أقصاه الأول من يونيو حزيران قد تكون الحكومة في وضع يمكنها من البدء في إعادة فتح المتاجر تدريجيا وإعادة تلاميذ المرحلة الأساسية إلى المدارس على مراحل.

وأضاف أنه بحلول شهر يوليو تموز، وفي حالة كانت معدلات الإصابة جيدة، فربما يتم السماح باستئناف الأنشطة الخدمية جزئيا وكذلك الأماكن العامة الأخرى شريطة أن تكون آمنة وتطبق معايير التباعد الاجتماعي.

لكن زعيم حزب العمال المعارض كير ستارمر قال في بيان إن خطاب رئيس الوزراء ”يثير أسئلة أكثر مما يجيب“ على الأسئلة المطروحة.

إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below