May 16, 2020 / 8:39 PM / 12 days ago

سفير باكستاني: على الهند التحدث مع طالبان إذا رأت أن ذلك يعزز جهود السلام

واشنطن (رويترز) - قال سفير باكستان لدى الولايات المتحدة يوم السبت إنه يتعين على الهند إجراء محادثات مع مسلحي طالبان إذا كانت تشعر بأن ذلك سيساعد عملية السلام وذلك بعد أن أثارت سلسلة من الهجمات في أفغانستان تساؤلات حول احتمال انهيار جهود السلام الأمريكية.

وقال المبعوث الأمريكي الخاص لأفغانستان زلماي خليل زاد في مقابلة مع صحيفة ذا هيندو الهندية إنه سيكون أمرا ”مناسبا“ حدوث تواصل بين الهند وطالبان.

ونشبت ثلاث حروب بين الهند وباكستان منذ حصولهما على الاستقلال من بريطانيا في 1947 وتحظى باكستان بنفوذ على طالبان.

وترفض إسلام أباد منذ فترة طويلة أن تزيد الهند تأثيرها في باكستان.

وقال أسد خان سفير باكستان لدى الولايات المتحدة لرويترز ”الرد على هذا الاقتراح أمر يخص الهند“.

وسئل عما إذا كان مستعدا لحوار هندي مع طالبان قال خان ” لو شعرت الهند أن حوارهم سيساعد عملية السلام فإننا سننزل على حكمهم. ولكن ليس من حقنا أن نحكم على ما يجب أن يفعلوه أو ما لا يجب أن يفعلوه“.ولم يصل خان إلى حد القول أنه مستعد لحوار هندي مع طالبان أو ما إذا كانت إسلام أباد تفضل مثل هذه الخطوة.

ولكن قد يُنظر في كابول ومناطق أخرى إلى أي موافقة من إسلام أباد على دور هندي على أنه علامة على تزايد القلق الدولي بشأن جهود السلام.

وقال خان إنه يأمل بإجراء محادثات مع خليل زاد قريبا ولم يشر إلى تقارير وسائل الإعلام الهندية التي قال إنها في حالات كثيرة تكون ”خيالية“ وتطرح تفسيراتها الخاصة.

وكادت حرب جديدة تنشب بين البلدين اللذين يملكان أسلحة نووية العام الماضي بعد أن شنت جماعة متشددة مقرها باكستان هجوما داميا على الشرطة الهندية أسفر عن تبادل البلدين هجمات جوية.

ويعد دور باكستان في مفاوضات السلام حساسا مع سعي إسلام أباد لتجنب إظهار نوع النفوذ الكبير الذي تتهم واشنطن إسلام أباد منذ فترة طويلة بأنها تحظى به على طالبان.

وأدى هجومان وقعا في أفغانستان يوم الثلاثاء إلى تعقيد جهود الولايات المتحدة للسلام. وأسفر هجوم على عنبر الولادة بأحد مستشفيات كابول عن سقوط 24 قتيلا من بينهم رضيعان. وأسفر هجوم آخر على جنازة في شرق أفغانستان إلى سقوط 32 قتيلا.

وأنحت الولايات المتحدة باللوم في الهجومين على تنظيم الدولة الإسلامية.

وأمر الرئيس الأفغاني أشرف غني الجيش يوم الثلاثاء بالتحول إلى ”الوضع الهجومي“ ضد طالبان بعد الهجومين.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below