May 19, 2020 / 11:02 AM / 3 months ago

رئيس وزراء ليسوتو المشتبه به في قضية قتل يذعن لضغوط ويستقيل

رئيس وزراء ليسوتو المستقيل توماس تاباني في صورة من أرشيف رويترز

ماسيرو (رويترز) - أذعن رئيس وزراء ليسوتو توماس تاباني لضغوط وقدم استقالته يوم الثلاثاء بعد ثلاثة أشهر من اعتبار الشرطة أنه وزوجته مشتبه بهما في جريمة قتل زوجته السابقة في قضية هزت الدولة الواقعة في جنوب أفريقيا.

وتمثل استقالة تاباني نهاية مستقبله السياسي وهو من الأطول في البلاد والذي شهد خلاله النفي والدسائس وتوترات مع الجيش والأزمة السياسية التي نتجت عن اعتباره مشتبها به في جريمة قتل في فبراير شباط.

وقال تاباني (80 عاما) في كلمة بثها تلفزيون ليسوتو ”حان أخيرا الوقت للتقاعد من مسرح الأحداث الكبير، للراحة من الحياة العامة والمنصب“.

وكان حزب مؤتمر كل باسوثو الذي ينتمي له وشخصيات معارضة ووسطاء من جنوب أفريقيا قد ضغطوا على تاباني لتقديم استقالته بسبب قضية القتل.

وقتل مسلحون زوجته السابقة ليبوليلو يوم 14 يونيو حزيران عام 2017 قبل توليه السلطة.

ووجهت السلطات اتهامات رسمية لزوجته ورغم اعتباره مشتبها به لم توجه له اتهامات. وينفي الاثنان أي دور لهما في القتل.

وقال مشرعون إنه لم يعرض عليه الحصانة من المحاكمة مقابل تخليه عن السلطة ولم يتضح ما إذا كان سيواجه اتهامات الآن.

إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير ليليان وجدي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below