27 أيلول سبتمبر 2014 / 15:33 / بعد 3 أعوام

الالاف يتظاهرون في الكونجو ضد ترشح كابيلا لولاية ثالثة

كينشاسا (رويترز) - تظاهر آلاف المحتجين في جمهورية الكونجو الديمقراطية يوم السبت لمطالبة الرئيس جوزيف كابيلا باحترام دستور البلاد والتنحي عن منصبه عندما تنتهي فترة ولايته الثانية في عام 2016.

وكانت المسيرة في كينشاسا سلمية لكن الشرطة فرقت محتجين في جوما أكبر بلدة في الشرق المضطرب بالغاز المسيل للدموع.

وتتزايد التكهنات في البلاد بأن كابيلا يسعى للبقاء على رأس السلطة في الكونجو البلد الغني بالمعادن الذي يعاني من صراعات على مدى عقود.

وفي كينشاسا طالب المحتجون بإجراء حوار مع الحكومة حول إجراء انتخابات رئاسية في 2016 على الرغم من تنديد الكثير منهم بكابيلا بوصفه رئيسا غير مشروع.

وقال برونو مافونجو الأمين العام لحزب الاتحاد من أجل التقدم الديمقراطي والاجتماعي المعارض ”لا نريد السيد كابيلا بعد الآن. الناس تعبوا.“

وأضاف لرويترز أثناء مشاركته في المسيرة التي قطعت 11 كيلومترا ”شعب الكنجو يقول.. لا أحد يمس الدستور.“

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below