1 تشرين الأول أكتوبر 2014 / 11:50 / منذ 3 أعوام

بريطانيا تسقط اتهامات الارهاب عن معتقل سابق في جوانتانامو

وزيرة الأمن الداخلي البريطانية تيريزا ماي تتحدث خلال مؤتمر لحزب المحافظين في بيرمنجهام يوم الثلاثاء. تصوير: لوك ماكجريجور - رويترز.

لندن (رويترز) - أعلنت الشرطة البريطانية يوم الاربعاء الافراج عن بريطاني كان سجينا في معتقل جوانتانامو الأمريكي بعدما أسقط ممثلون للادعاء عنه اتهامات بالخضوع لمعسكر تدريب في سوريا قبل أسبوع من موعد مثوله أمام المحكمة.

وأصبح المعتقل السابق معظم بيج (46 عاما) مدافعا بارزا عن حقوق الإنسان بعد اطلاق سراحه دون اتهامات من المعتقل الأمريكي في كوبا عام 2005 واحتجز لسبعة أشهر لاتهامات بتسهيل الارهاب وامتلاك وثيقة يرجح أن يستفيد منها ارهابي.

ومن المرجح أن تثير قضية بيج تساؤلات أمام الشرطة والحكومة التي تعهدت باتخاذ اجراءات صارمة ضد من يسافرون إلى سوريا من بينها سحب الجنسية من البريطانيين.

وقالت مجموعة كيدج التي أسسها بيج للدفاع عن حقوق المعتقلين في عمليات مكافحة الارهاب إن هناك دوافع سياسية وراء اعتقاله في مارس اذار.

وتابع ماركوس بيلي قائد شرطة وست ميدلاندز ”أدرك أن هذا سيثير الكثير من الأسئلة.“

ويأتي الافراج عن بيج بعد يوم من اعلان وزيرة الأمن الداخلي البريطانية تيريزا ماي أنه ستكون هناك مسودة جديدة لقانون مكافحة الارهاب بحلول نهاية نوفمبر تشرين الثاني لتمنحها سلطات أكبر لسحب الجنسية من البريطانيين الذين يشتبه أنهم سافروا إلى سوريا والعراق.

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below