6 تشرين الأول أكتوبر 2014 / 12:08 / منذ 3 أعوام

وزير: معارضة تركيا لتنقيب قبرص عن الغاز يضر بمحادثات السلام

نيقوسيا (رويترز) - قالت قبرص يوم الاثنين إن محادثات السلام بشأن الجزيرة المقسمة عرقيا قد تتضرر إذا واصلت تركيا معارضتها لمحاولات نيقوسيا التنقيب عن الغاز قبالة ساحلها الجنوبي.

ومنحت حكومة قبرص المعترف بها دوليا تراخيص لشركات متعددة الجنسيات للتنقيب عن النفط والغاز ولشركة إيني الإيطالية حاليا منصة حفر في المنطقة.

وقال مسؤولون قبارصة يونانيون إن أنقرة أصدرت تحذيرا بأن سفينة تركية ستقوم بأعمال في نفس المنطقة التي توجد بها منصة شركة إيني.

ولا تعترف تركيا التي تدعم جمهورية شمال قبرص بسلطة حكومة نيقوسيا على منطقة التنقيب.

وقال وزير الخارجية القبرصي إيونيس كاسوليدس في مؤتمر صحفي في نيقوسيا ”نعتبر هذا التطور خطيرا على وجه الخصوص.“

وأضاف أن المنطقة التي تحفر فيها شركة إيني تقع داخل المنطقة الاقتصادية الحصرية لقبرص وهي منطقة معترف بها دوليا إلا من تركيا بأنها مياه قبرصية.

وقال إنه تجري دراسة رد دبلوماسي وقانوني إلا أنه رفض ذكر تفاصيل.

وأجاب ردا على سؤال حول ما إذا كان هناك خطر من أن تخرج محادثات السلام عن مسارها قائلا ”ما يمكنني قوله هو أنه لا يمكن أن تسفر المحادثات عن نتائج إذا أجريت في مثل هذه الأوضاع الاستفزازية.“

إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below