7 تشرين الأول أكتوبر 2014 / 21:16 / منذ 3 أعوام

متسلل يدخل على موقع الكتروني لبرلمان اقليمي روسي ويعلن انفصاله وقيام جمهورية مستقلة

موسكو (رويترز) - اخترق متسلل الموقع الالكتروني لبرلمان محلي يوم الثلاثاء وبث بيانا وبخ فيه السلطات في موسكو وأعلن ان اقليم استراخان بمنطقة الفولجا الجنوبية سينفصل عن الاتحاد الروسي.

ويؤيد الروس بدرجة كبيرة السياسات التي ينتهجها الرئيس فلاديمير بوتين واكتسبت شعبيته زخما في اعقاب ضم اقليم القرم الأوكراني وموقفه من شرق اوكرانيا. الا ان منتقديه يقولون إنه ضرب بيد من حديد على معارضيه في السنوات الاخيرة وهو ما يجري التعبير عنه الآن على المواقع الالكترونية.

وقال البيان الذي بث على الموقع الالكتروني للبرلمان الاقليمي - مقلدا اللغة التي يستخدمها الانفصاليون المؤيدون لروسيا في شرق اوكرانيا - إن السلطات المحلية اعلنت اقامة "جمهورية فولجا السفلي الشعبية".

وقال البيان "إن السياسات الاجرامية قصيرة النظر للسلطات الاتحادية جعلت البلاد على شفا كارثة."

وبعد ساعات تم رفع البيان واصدرت الخدمة الصحفية لبرلمان استراخان بيانا قالت فيه إن الموقع تعرض للاختراق وانه يجري التحقيق في الأمر.

إعداد محمد هميمي للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below