8 تشرين الأول أكتوبر 2014 / 03:03 / بعد 3 أعوام

برلمان كندا يوافق على شن غارات جوية ضد الدولة الإسلامية في العراق

أوتاوا (رويترز) - وافق المشرعون الكنديون يوم الثلاثاء على خطط الحكومة إرسال طائرات مقاتلة إلى العراق للمشاركة في الضربات الجوية التي تقودها الولايات المتحدة ضد متشددي الدولة الإسلامية لمدة تصل إلى ستة أشهر.

رئيس الوزراء الكندي ستيفن هاربر بعد التصويت في البرلمان على المشاركة بالضربات الجوية ضد تنظيم الدولة الإسلامية في العراق يوم الثلاثاء. رويترز

ولم تكن نتيجة التصويت موضع شك لأن حزب المحافظين الحاكم لديه أغلبية في مجلس العموم. وقد وافق على المهمة 157 عضوا مقابل رفض 134 عضوا.

وكان حزبا المعارضة الرئيسيان عارضا المهمة على أساس أن رئيس الوزراء ستيفن هاربر لم يقدم التفاصيل الكافية وأن المهمة قد تجر البلاد إلى حرب طويلة.

وتعهد هاربر بأن بلاده لن تنشر قوات برية لقتال تنظيم الدولة الإسلامية.

وتقصف الولايات المتحدة مواقع تنظيم الدولة الإسلامية وجماعات أخرى في سوريا منذ أكثر من أسبوعين بمساعدة حلفاء عرب وتضرب أهدافا في العراق منذ أغسطس آب. وانضمت دول أوروبية للحملة في العراق فقط.

وقال هاربر إنه ما لم يتم إيقاف تنظيم الدولة الإسلامية فيمكن أن يشن هجمات في مختلف أنحاء العالم بما في ذلك كندا.

إعداد محمد اليماني للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below