12 تشرين الأول أكتوبر 2014 / 14:07 / منذ 3 أعوام

مسلحان من طالبان يقتحمان مقر الشرطة في مدينة بشمال أفغانستان

مزار الشريف (أفغانستان) (رويترز) - قال مسؤولون محليون إن مسلحين يرتديان زي الشرطة هاجما مقر الشرطة في مدينة مزار الشريف بشمال أفغانستان يوم الأحد فقتلا شخصين وأصابا 18 آخرين على الأقل.

وصعد المقاتلون هجماتهم على قوات الأمن الأفغانية في موسم القتال بفصل الصيف واستغلوا انسحاب القوات القوات الأجنبية في استعادة السيطرة على أراض استراتيجية في أنحاء البلاد.

والهجمات الجريئة على قوات الأمن نادرة في إقليم بلخ الشمالي حيث وقع هجوم الأحد لكن المقاتلين يحاربون قوات الشرطة والجيش يوميا في أنحاء أخرى بأفغانستان.

وقال عبد الرزاق قادري القائم بأعمال قائد الشرطة في بلخ ”هذه هي الواقعة الأولى من نوعها في إقليم بلخ.. ردت الشرطة بسرعة وقتلتهما.“

وسارعت حركة طالبان باعلان المسؤولية عن الهجوم وقال المتحدث باسم الحركة ذبيح الله مجاهد إن الانتحاري ألحق ”خسائر فادحة“ بالشرطة في مزار الشريف.

وقال متحدث باسم الشرطة إن رجلي شرطة قتلا في الهجوم كما أصيب 18 شخصا بحسب مسؤول الصحة العامة في بلخ.

ويأتي الهجوم بعد هجوم مماثل نفذه انتحاري يوم السبت على مقر الشرطة في مدينة لشكركاه بإقليم هلمند الجنوبي وأسفر عن مقتل ضابط شرطة واصابة آخرين.

وقال مكتب حاكم اقليم وردك في بيان إن ستة أشخاص بينهم ثلاثة جنود قتلوا في تفجير نفذه انتحاري يقود سيارة ملغومة قرب موكب في وسط الاقليم.

وأصيب ثمانية أشخاص آخرين في الهجوم الذي وقع في منطقة سيد اباد.

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below