16 تشرين الأول أكتوبر 2014 / 08:04 / بعد 3 أعوام

اغلاق قاعدة بحرية في استراليا بعد الاشتباه في "مادة خطرة"

سيدني (رويترز) - قال مسؤولون أمنيون في استراليا يوم الخميس ان السلطات منعت الدخول والخروج من قاعدة بحرية في ولاية فكتوريا واستدعت فرقة لابطال المفرقعات تابعة للشرطة للتعرف على طبيعة ”مادة خطرة“ غير معروفة.

وقالت شرطة ولاية فكتوريا إنه تم اغلاق منطقة مساحتها 400 متر حول شقة سكنية في قاعدة (اتش.إم.ايه.إس سيربرس) البحرية للتدريب على بعد 75 كيلومترا جنوب شرقي ملبورن عاصمة الولاية.

وقالت قوات الدفاع الاسترالية إنه تم اكتشاف المادة خلال عملية تفتيش روتينية في القاعدة.

ونقلت وسائل الاعلام المحلية عن كبار المسؤولين في الشرطة قولهم ان المادة ليست متفجرة ولا تشكل خطرا على 2600 شخص يعيشون في القاعدة.

ووضعت استراليا وهي حليف قوى للولايات المتحدة واحدى الدول المشاركة في التحالف الذي تقوده واشنطن ضد تنظيم الدولة الاسلامية في حالة تأهب قصوى تحسبا لهجمات قد يشنها متشددون استراليون بعد عودتهم من القتال في الشرق الاوسط أو بسبب هذا الصراع.

وذكرت تقارير اعلامية ان الشرطة احتجزت بحارا (30 عاما) لصلته بالواقعة التي حدثت في القاعدة لكن الشرطة لم تقل ما اذا كانت ستوجه له اي اتهام.

وقالت متحدثة باسم الشرطة لرويترز انه لا يعتقد ان هناك صلة بين الرجل وأي جماعة تشكل خطرا أمنيا في استراليا.

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير منير البويطي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below