16 تشرين الأول أكتوبر 2014 / 10:14 / منذ 3 أعوام

فرق الانقاذ في نيبال تبحث عن عشرات المتسلقين بعد عاصفة ثلجية

كاتمندو (رويترز) - تبحث فرق الانقاذ الجبلية في نيبال يوم الخميس عن عشرات المتسلقين المفقودين بعد عواصف وانهيارات جليدية في غير موسمها تسببت في مقتل 20 شخصا على الاقل في طريق يرتاده المتسلقون والكشافة في جبل أنابورنا أعلى عاشر جبل في العالم.

وتقول فرق بحث عسكرية ومدنية ان هناك 73 شخصا مكانهم غير معروف من بين 85 فردا من المتسلقين والكشافة المسجلين. وأضافت انهم ليسوا جميعا محاصرين بالضرورة بسبب سوء الاحوال الجوية لان بعضهم ربما غادر المنطقة.

لكن من المتوقع ان يرتفع عدد القتلى الذي يشمل 11 اجنبيا وثلاثة رعاة مع فقد عدد كبير من الاشخاص في اعقاب العواصف الثلجية التي حملها إعصار اجتاح ضرب شرق الهند في بداية الاسبوع.

وهذه ثاني كارثة جبلية كبرى تحدث في نيبال هذا العام بعد انهيار جليدي تسبب في مقتل 16 من مرشدي متسلقي الجبال في ايفرست في ابريل نيسان.

وقال جوبال بابو شريستا مسؤول الخزانة في الرابطة النيبالية لوكالات التسلق والذي يشارك في عمليات الانقاذ “هذه واحدة من أسوأ الحوادث الجيلية التي أذكرها.

”من المؤكد ان عدد القتلى سيرتفع.“

وشارك شريستا في عمليات البحث بطائرات الهليكوبتر يوم الاربعاء وقال انه رأى أشياء بدا أنها سترات ملونة من التي يرتديها المتسلقون وحقائب ظهر متناثرة بالقرب من طريق ثورانج على ارتفاع 5416 مترا.

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below