20 تشرين الأول أكتوبر 2014 / 06:03 / بعد 3 أعوام

القوات الاتحادية المكسيكية تتولى الأمن في 13 بلدة بدلا من الشرطة

مكسيكو سيتي (رويترز) - أعلنت السلطات المكسيكية إن القوات الاتحادية ستتولى الأمن في 13 بلدة بوسط وجنوب البلاد حيث يشتبه وجود علاقات للشرطة بجماعات الجريمة وذلك في إشارة لتسلل واسع للعصابات بين هيئات إنفاذ القانون في المنطقة.

وسيطر الجيش والشرطة الاتحاديان في المكسيك بالفعل على بلدتين في ولاية جيريرو الواقعة في جنوب غرب البلاد حيث تشير مزاعم إلى تآمر الشرطة مع عصابة إجرامية لقتل 43 طالبا مفقودا.

وقال مدير لجنة الأمن الوطني مونتي اليخاندرو روديبو في مؤتمر صحفي تلفزيوني إن السلطة وجدت مخالفات في 13 قوة شرطة محلية اضافية "تسمح لنا بالاعتقاد بوجود علاقات هناك بين مسؤولي الأمن العام‭ ‬..‭ ‬وأعضاء الجريمة المنظمة."

وقال إن السلطات صادرت أسلحة خاصة بالشرطة المحلية في 12 بلدة في جيريرو وأضاف إنه ستجرى عملية مراجعة لأفراد انفاذ القانون.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below