كيري: لا توجد صفقة مع كوريا الشمالية للافراج عن الامريكي فاول

Wed Oct 22, 2014 4:58pm GMT
 

برلين/سول (رويترز) - قال وزير الخارجية الامريكي جون كيري يوم الاربعاء انه لم تكن هناك صفقة مقايضة مع كوريا الشمالية للافراج عن أحد ثلاثة أمريكيين معتقلين لكن واشنطن مستعدة لاستئناف المحاثات اذا اتخذ هذا البلد خطوات نحو نزع السلاح النووي.

والقي القبض على جيفري فاول (56 عاما) في مايو أيار بعد ان ترك إنجيلا في ملهي في مدينة توشنجين التي كان يزورها كسائح واطلق سراحه الثلاثاء وعاد بطريق الجو الى وطنه على متن طائرة تابعة للحكومة الامريكية.

وقال كيري في اشارة الى كينيث باي وماثيو ميللر "لم تكن هناك مقايضة ونشعر بقلق بالغ بشأن المواطنين الامريكيين الباقين المتواجدين في كوريا الشمالية ولدينا آمال كبيرة في ان كوريا الشمالية سترى فوائد الافراج عنهما في أقرب وقت ممكن."

وقالت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية ان زعيم البلاد كيم جونج اون افرج عن "المجرم" فاول "واضعا في الاعتبار المناشدات المتكررة من الرئيس الامريكي" باراك أوباما.

وعبر كيري الذي كان يتحدث في برلين عن أمله في ان تستأنف محادثات نزع الاسلحة النووية مع كوريا الشمالية التي تخضع بالفعل لنطاق واسع من عقوبات الامم المتحدة في أقرب وقت ممكن مشيرا إلى إمكانية أن تبدأ الولايات المتحدة في نهاية الامر خفض وجودها العسكري في المنطقة.

وقال كيري "قلنا من اليوم الاول انه اذا كانت كوريا الشمالية تريد الانضمام مجددا الى مجتمع الامم فانها تعرف كيف تفعل ذلك - يمكنها ان تأتي الى المحادثات وهي مستعدة لبحث نزع الاسلحة النووية."

وأضاف "الولايات المتحدة مستعدة تماما اذا فعلوا ذلك وبدأوا تلك العملية فاننا مستعدون لبدء عملية خفض الحاجة لوجود قوة أمريكية ووجود في المنطقة لان التهديد نفسه سيقل."

ولقيت ما أطلق عليها المحادثات السداسية التي تشمل الصين والولايات المتحدة واليابان وروسيا والكوريتين سلسلة من الانتكاسات. وأدت المحادثات الى اتفاق في عام 2005 لتقديم مساعدات لكوريا الشمالية مقابل اتخاذ بيونجيانج خطوات لتعليق برامجها النووية.

لكن أعلنت وفاة الاتفاق في عام 2008 من جانب كل من بيونجيانج وواشنطن.   يتبع

 
الامريكي جيفري فولي المحتجز في كوريا الشمالية في صورة نشرت يوم 9 يونيو حزيران 2014 - صورة لرويترز للاستخدام التحريري فقط ويحظر بيعها للاستخدام في الحملات التسويقية أو الدعائية