24 تشرين الأول أكتوبر 2014 / 17:03 / منذ 3 أعوام

الصين: العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية ليس معيارا للإصلاح في هونج كونج

متظاهرون يطالبون بالديمقراطية في هونج كونج يوم 21 اكتوبر تشرين الاول 2014. تصوير: كارلوس باريا - رويترز.

بكين (رويترز) - رفضت الصين يوم الجمعة دعوة الأمم المتحدة لإعطاء هونج كونج حقوقا سياسية كاملة قائلة إن أي ميثاق دولي بشأن هذه الحقوق ليس "معيارا للإصلاح" في الإقليم الذي تحكمه الصين.

وكانت لجنة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة قالت يوم الخميس إن سكان المستعمرة البريطانية السابقة يجب أن يتمتعوا بحق الترشح للانتخابات وحق التصويت. وهونج كونج الآن "منطقة إدارية خاصة" في الصين تتمتع بحكم ذاتي واسع النطاق.

وكانت اللجنة التابعة للأمم المتحدة والمكونة من 18 خبيرا مستقلا والتي تراقب الالتزام بالعهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية قد عبرت عن قلقها لاعتزام الصين قصر قائمة المرشحين لمنصب حاكم الإقليم على من توافق عليهم.

ووقعت الصين في عام 1988 على العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية الذي أقرته الجمعية العامة للأمم المتحدة لكنها لم تصدق عليه رغم أنه يطبق على هونج كونج. ويضمن العهد الدولي حريات أساسية من بينها الحق في تقرير المصير وإجراء انتخابات حرة بانتظام.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية هوا تشون ينغ إن العهد الدولي ينطبق على هونج كونج لكن لا وزن له في الصين. وأضافت أن قرار الصين بشأن الانتخابات في هونج كونج "له وضع وأثر قانوني ثابت."

ومضت تقول "العهد ليس معيارا للإصلاح السياسي في هونج كونج."

ولم يتضح على الفور كيف يطبق العهد على هونج كونج دون أن يكون له أي تأثير على الإصلاح السياسي فيها.

إعداد أشرف راضي للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below