11 تشرين الثاني نوفمبر 2014 / 23:50 / منذ 3 أعوام

مهندسون أتراك يحثون البابا على عدم زيارة القصر الرئاسي الجديد لأردوغان

البابا فرنسيس في ساحة القديس بطرس في الفاتيكان يوم 5 نوفمبر تشرين الثاني 2014. تصوير: ستيفانو ريلانديني - رويترز

اسطنبول (رويترز) - حث مهندسون معماريون أتراك البابا فرنسيس على ألا تطأ قدماه القصر الرئاسي الجديد المثير للجدل الذي انتقل اليه الرئيس رجب طيب أردوغان عندما يزور انقرة هذا الشهر لتفادي إعطاء شرعية لما يعتبرونه مبنى غير قانوني.

والقصر المترامي الاطراف الذي افتتح الشهر الماضي يضم 1000 غرفة وتقدر تكلفته بأكثر من نصف مليار دولار. وبني على أرض وهبها مصطفى كمال أتاتورك مؤسس الجمهورية التركية الحديثة للدولة لتكون غابة.

واستنكر منتقدون البناء المشيد على اعمدة ضخمة وتزينه دهاليز وأرضيات من الرخام كرمز لترف أردوغان وطبيعيته السلطوية على حد قولهم وذلك بعد ثلاثة اشهر فقط من توليه منصبه كأول رئيس للدولة ينتخب في انتخابات شعبية.

وقال فرع نقابة المهندسين المعماريين التركية في انقرة في موقعه على الانترنت ”أرسل المهندسون المعماريون رسالة الى البابا فرنسيس الذي سيكون أول ضيف في هذا القصر غير القانوني ... طلبوا من البابا ألا يلبي دعوة لزيارة هذا المبنى.“

وسيزور البابا أنقرة واسطنبول في الفترة من 28 الى 30 نوفمبر تشرين الثاني.

وفشلت بضعة أوامر قضائية لتجميد المشروع المعروف باسم ”القصر الابيض“ في وقف البناء مما اثار حنق انصار البيئة الذين قالوا انه سلب أحدى المساحات الخضراء القليلة الباقية في انقرة.

واستخدم الرؤساء الاتراك السابقون قصمر أتاتورك القديم الاصغر حجما لكن قرار الانتقال الى ”القصر الابيض“ يأتي بينما يدشن أردوغان ما يطلق عليه ”تركيا الجديدة“. ولم يخف الرئيس التركي طموحه لتعديل الدستور وانشاء نظام رئاسي بسلطات تنفيذية كاملة.

اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below