12 تشرين الثاني نوفمبر 2014 / 04:19 / منذ 3 أعوام

رغم الخلافات اوباما والرئيس الصيني يجريان محادثات ودية ومكثفة

بكين (رويترز) - أعلنت الولايات المتحدة والصين يوم الاربعاء عن خطة مشتركة لخفض الانبعاثات المسببة للاحتباس الحراري بحلول عام 2030 وكانت هذه الخطة غير المسبوقة واحدة من عدة اتفاقات أبرمها الرئيس الامريكي باراك اوباما والرئيس الصيني شي جين بينغ خلال محادثات ثنائية مكثفة.

الرئيس الصيني شي جين بينغ (إلى اليسار) والرئيس الأمريكي باراك أوباما في قاعة الشعب الكبرى ببكين يوم الأربعاء. تصوير: جاسون لي - رويترز

وتربط الولايات المتحدة والصين روابط اقتصادية وتجارية قوية لكنهما تختلفان على كثير من القضايا منها مزاعم الصين السيادية في شرق وجنوب شرق آسيا والتجسس الالكتروني والتجارة وحقوق الانسان.

والتقى اوباما مع شي في قاعة الشعب الكبرى ببكين في أول محادثات رسمية بينهما منذ أكثر من عام بعد لقائهما على مأدبة عشاء الليلة السابقة وقال الرئيس الامريكي يوم الاربعاء إنه يرحب بالصين دولة مسالمة ومزدهرة ومستقرة.

ويوم الثلاثاء تحدث الزعيمان على العشاء وبعده طوال خمس ساعات وقال مسؤولون ان المحادثات دامت ساعتين أكثر مما كان مقررا لها.

وصرح اوباما بأن الصين والولايات المتحدة بينهما خلافات مهمة لكنه ابدى تفاؤله باستعداد الرئيس الصيني للتواصل بطريقة بناءة مضيفا ان كلا من البلدين له مصلحة هائلة في نجاح الاخر.

وقال ”توجد خلافات مهمة بيننا على الصعيد العملي وأيضا في رؤيتنا الخاصة بدولتينا وسلوكنا في السياسة الخارجية.“

وأضاف ”لكنني متفائل جدا باستعدادكم -يا سيادة الرئيس- للانخراط في حوار بناء.“

وقال ”كل من بلدينا يعول كثيرا على نجاح الاخر. ترحب الولايات المتحدة بصين مسالمة.“

ومن جانبه أبلغ شي الرئيس الامريكي انه ينبغي للصين والولايات المتحدة ان توسعا مجالات التعاون وان تنسقا فيما بينهما بشأن القضايا الدولية.

واضاف قائلا ”ينبغي ان نوسع المجالات التي يمكننا وينبغي لنا ان نتعاون فيها... الصين مستعدة للعمل مع الولايات المتحدة مع سيرهما نحو المستقبل.“

ورغم قول مسؤولين أمريكيين قبل الرحلة إنهم لا يتوقعون نجاحات كبيرة تمكن الجانبان من ابرام سلسلة اتفاقات تتراوح في الاهمية بين متواضعة وعلى قدر جيد من الاهمية بشأن تأشيرات الدخول والتجارة والمناخ والعلاقات العسكرية.

والاتفاق على الحد من الانبعاثات المسببة للاحتباس الحراري يلقي بثقل الدولتين وراء معاهدة جديدة للمناخ ستطرح للنقاش في العاصمة الفرنسية باريس العام المقبل.

وصرح الرئيس الصيني بأنه اجرى محادثات ”بناءة“ مع الرئيس الامريكي وان البلدين اتفقا على تسريع المناقشات بشأن معاهدة ثنائية للاستثمار وتعميق الثقة العسكرية.

وأضاف شي ان الصين والولايات المتحدة وافقتا على تطوير اجراءين رئيسيين لبناء الثقة وتكثيف الاتصالات بشان مكافحة الارهاب.

وقال ان البلدين اتفقا ايضا على التعاون في فرض القانون بما في ذلك مكافحة الجرائم الدولية.

كما صرح الرئيس الامريكي عقب اجتماعه مع الرئيس الصيني اليوم الاربعاء بأن البلدين اتفقا على اجراءات لتقليص احتمالات وقوع حوادث عسكرية في البر والبحر.

وتحدث اوباما إلي الصحفيين أيضا فأكد الحاجة الي إتاحة فرص متكافئة في الصين امام الشركات الامريكية وقال ان دعم الولايات المتحدة لحقوق الانسان سيبقى جزءا من العلاقات مع الصين.

وتجادل الرئيس الامريكي مع الرئيس الصيني بشأن الاحتجاجات المطالبة بالديمقراطية في هونج كونج وقال اوباما ان الولايات المتحدة تريد تشجيع انتخابات حرة ونزيهة في حين قال شي إن المسائل المتعلقة بالمنطقة شأن صيني داخلي.

وأدلى الزعيمان بتصريحاتهما أثناء مؤتمر صحفي عقب محادثات في قاعة الشعب الكبرى في بكين.

وقال شي إنه أبلغ أوباما أن الاحتجاجات التي تحتل مواقع في وسط المركز المالي الاسيوي غير قانونية وأنه يجب ألا تتدخل الدول الاجنبية في مسائل هونج كونج.

اعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير منير البويطي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below