مسيرة حاشدة ضد التقشف في ذكرى انتفاضة 1973 في اليونان

Mon Nov 17, 2014 11:27pm GMT
 

أثينا (رويترز) - تدفق عشرات آلاف اليونانيين على الشوارع في مسيرة ضد التقشف يوم الاثنين لاحياء الذكرى السنوية لانتفاضة الطلاب الدامية عام 1973 ضد المجلس العسكري الحاكم آنذاك.

ولوح حوالي 40 ألفا من الطلاب والعمال والمتقاعدين بالاعلام الحمراء وهم يرددون هتافات "فليخرج الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي!" وساروا إلى سفارة الولايات المتحدة التي اتهموها بدعم الحكم العسكري في الفترة من 1967 إلى 1974.

واندلعت اشتباكات في نهاية المسيرة وأطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع على مجموعة من الشبان الذين رشقوها بالحجارة والزجاجات البلاستيكية.

ويمثل هذا الحدث السنوي نقطة محورية لاحتجاج اليونانيين على سياسات الحكومة. وفي السنوات الأخيرة انصب الغضب على خفض الأجور ومعاشات التقاعد بموجب حزمة إنقاذ قيمتها 240 مليار يورو من الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي.

وقال باناجيوتيس فيجلاس وهو طبيب (68 عاما) "هذه سياسات كارثية... نريد انتخابات الآن!"

وتم نشر حوالى 7000 من ضباط الشرطة في العاصمة لا سيما حول جامعة بوليتكنك حيث يعتقد أن العشرات لاقوا حتفهم عندما حطمت دبابات البوابات لسحق الانتفاضة عام 1973.

(إعداد محمد اليماني للنشرة العربية)

 
منظر عام لمسيرة احتجاج خلال ذكرى انتفاضة 1973 أمام السفارة الأمريكية في أثينا يوم الاثنين - رويترز