20 تشرين الثاني نوفمبر 2014 / 07:33 / منذ 3 أعوام

مسؤول: إدارة أوباما تدعم فرض عقوبات على فنزويلا

توني بلينكن نائب مستشارة الأمن القومي الأمريكية يتحدث في مؤتمر صحفي في واشنطن. تصوير: كفين لامارك - رويترز

واشنطن (رويترز) - قال نائب مستشار الأمن القومي الأمريكي لاعضاء الكونجرس يوم الأربعاء إن إدارة الرئيس باراك أوباما تود العمل مع الكونجرس لفرض عقوبات على فنزويلا ردا على حملة ضد احتجاجات مناهضة للحكومة.

وقال توني بلينكن الذي اختاره أوباما ليشغل منصب نائب وزير الخارجية إن واشنطن امتنعت عن الضغط من اجل فرض عقوبات في الاشهر القليلة الماضية للسماح للجهود الدبلوماسية لبعض دول أمريكا اللاتينية لتأمين الافراج عن زعماء المعارضة من السجن وحث كراكاس على إجراء إصلاحات انتخابية.

لكن بلينكن أبلغ لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي خلال جلسة التصديق على تعيينه أن تلك الجهود باءت بالفشل.

وفي يوليو تموز منعت واشنطن مجموعة من مسؤولي فنزويلا من دخول الولايات المتحدة واتهمتهم بارتكاب انتهاكات خلال الحملة على الاحتجاجات المناهضة للرئيس نيكولاس مادورو.

وقال بلينكن للكونجرس "نتطلع إلى العمل معكم للذهاب أبعد من ذلك."

وفي أسوأ اضطرابات في فنزويلا منذ عشر سنوات قتل 43 شخصا واعتقل عدة آلاف خلال شهور من احتجاجات المعارضة.

وادان مادورو حديث واشنطن عن فرض عقوبات. واتهم مسؤولون في فنزويلا المعارضة بالتآمر لاسقاط مادورو بالتحالف مع الولايات المتحدة.

إعداد حسن عمار للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below