21 تشرين الثاني نوفمبر 2014 / 18:13 / بعد 3 أعوام

جماعة: مقتل نحو 80 شخصا في الكونجو على أيدي متمردين من أوغندا

كينشاسا (رويترز) - قال تحالف لمنظمات المجتمع المدني المحلية في جمهورية الكونجو الديمقراطية إن ما يتراوح بين 50 و80 شخصا قتلوا في هجمات يشتبه بأنها من تدبير متمردي جماعة تحالف القوات الديمقراطية والجيش الوطني لتحرير أوغندا قرب بلدة بيني في شرق الكونجو.

وقال التحالف في اقليم نورث كيفو حيث تقع بلدة كيفو إن أعمال القتل حدثت مساء الخميس على بعد حوالي عشرة كيلومترات شرقي مطار بلدة بيني حيث توجد قاعدة قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة. ولم يتسن الاتصال ببعثة الأمم المتحدة في الكونجو للتعليق على الهجوم.

وتنحى الحكومة وجماعات المجتمع المدني باللائمة في سلسلة من الهجمات التي وقعت في الآونة الأخيرة في شرق الكونجو على تحالف القوات الديمقراطية وهو منظمة سرية تشكلت في التسعينات لمحاربة الحكومة الأوغندية لكن بعض المحللين يشككون في هذا التقييم.

وقال حاكم إقليم نورث كيفو جوليان بالوكو لرويترز إن تسع جثث وصلت إلى المشرحة في بلدة أويتشا القريبة لكنه قال إن العدد قد يرتفع. وأنحى باللائمة كذلك على المتمردين الأوغنديين.

وتابع قائلا "قتلوا بوحشية على أيدي متمردي تحالف القوات الديمقراطية... وقع القتل بعيدا عن الطريق الرئيسي. اعتقد أنه في منطقة تقع على بعد 12 كيلومترا من مافيفي في الأدغال."

وفي بيني قال الميجر رفائيل شونزا المتحدث باسم بعثة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة إنه ليس بوسع البعثة تأكيد تفاصيل الهجوم وأنها سترسل قوات إلى الموقع يوم السبت.

إعداد أشرف راضي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below