25 تشرين الثاني نوفمبر 2014 / 19:24 / بعد 3 أعوام

قوات بلغارية تداهم منازل ومسجدا وتعتقل الامام

صوفيا (رويترز) - داهمت قوات أمن بلغارية مسجدا وأكثر من 40 منزلا في جنوب بلغاريا يوم الثلاثاء وتحفظت على كتب وأجهزة كمبيوتر في عملية خاصة تهدف للكشف عن أنشطة لإسلاميين متطرفين.

وعرضت قناة تلفزيون بي.تي.في الخاصة الشهيرة لقطات لشرطة مسلحة تعتقل الإمام أحمد موسى في مسجد بمدينة بازاردجيك بينما قالت وسائل اعلام محلية انه تم اعتقال عدة أشخاص آخرين.

وقالت وكالة الامن القومي في بيان ان العملية جرت في اطار تحقيق يسبق محاكمة في جرائم تتعلق بمذاهب مناهضة للديمقراطية والتحريض على العنف.

وأضافت الوكالة ”تم تفتيش نحو 40 عنوانا حتى الآن وجرى التحفظ على العديد من الادلة.“

وامتنعت الوكالة ومكتب الادعاء عن تقديم مزيد من المعلومات أو ذكر عدد الاشخاص الذين ألقي القبض عليهم اثناء المداهمات في مدن بازارادجيك وبلوفديف وسموليان وهاسكوفو واسينوفجراد.

وحكم على موسى في مارس اذار بالسجن لمدة عام لنشره أفكارا متطرفة في قضية اعتبرت اختبارا للعلاقات الدقيقة بين الاقلية المسلمة والاغلبية المسيحية الارثوذكسية. وافرج عنه لحين النظر في الطعن المقدم منه.

وموسى مسيحي سابق اعتنق الاسلام في عام 2000 اثناء عمله في فيينا وكان قد أدين في نفس الاتهام عام 2003 .

إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below