1 كانون الأول ديسمبر 2014 / 09:28 / منذ 3 أعوام

لاجئتان تعتصمان في حافلة باستراليا رفضا للولادة في مركز احتجاز

سيدني (رويترز) - رفضت لاجئتان في شهورهما الأخيرة من الحمل مغادرة حافلة في مدينة داروين الاسترالية الشمالية يوم الاثنين لليوم الثالث على التوالي احتجاجا على محاولة السلطات إبقاءهما في مركز للاحتجاز بقية فترة الحمل.

وأحضرت المرأتان الى استراليا من جزيرة ناورو في المحيط الهادي حيث تحتجز كانبيرا طالبي اللجوء لمنعهم من القيام برحلات بحرية محفوفة بالمخاطر الى اراضيها عادة ما تنطلق من اندونيسيا.

وقال ايان رينتول المتحدث باسم لجنة اللاجئين ان ناورو لا توجد بها منشآت طبية مناسبة وانه تم إبلاغ السيدتين اللتين كانتا تعيشان بحرية هناك بعد حصولهما على وضع اللاجئين بأنهما ستنزلان بمركز الاحتجاز إلى أن تضعا حملهما.

لكن لدى وصولهما الى داروين يوم السبت وركوبهما حافلة لنقلهما الى مركز احتجاز ويكام بوينت رفضتا النزول من الحافلة ودخول المركز.

وتصل درجة الحرارة في مطار داروين في شهر ديسمبر كانون الاول الى نحو 32.6 درجة مئوية طبقا لتقديرات هيئة الارصاد الجوية الاسترالية. ويوم الاثنين تجاوزت الحرارة 34 درجة.

وقالت عضو مجلس الشيوخ عن حزب الخضر سارة هانسون يانج ان هذه الخطوة غير قانونية وان المحكمة سترفضها في نهاية المطاف.

وأضافت ”احتجاز الناس إساءة استغلال للسلطات من جانب وزير الهجرة. الاحتجاز لا يسمح به إلا تمهيدا لترحيل شخص عن استراليا او احتجاز شخص إلى حين النظر في طلبه الحصول على تأشيرة دخول.“

واستطردت ”احتجاز الحكومة لمرأتين من الحوامل في حافلة في درجة حرارة تزيد على 30 درجة مئوية شيء مثير للقلق جدا.“

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below