1 كانون الأول ديسمبر 2014 / 10:59 / منذ 3 أعوام

انتحاري يقتل تسعة أشخاص في جنازة بشمال أفغانستان

افغان يتجمعون حول موقع هجوم انتحاري في كابول يوم 27 نوفمبر تشرين الثاني 2014. تصوير: محمد اسماعيل - رويترز.

كابول (رويترز) - قال مسؤول محلي أفغاني يوم الاثنين إن انتحاريا فجر نفسه في جنازة بشمال أفغانستان متسببا في مقتل تسعة أشخاص على الأقل وإصابة ما يصل إلى 20 آخرين بجراح.

وقال جويد بشارات المتحدث باسم حاكم إقليم بغلان حيث وقع التفجير ”قتل سبعة مدنيين وشرطيان وجرح نحو 20 مدنيا.“

ولم تعلن أي جماعة مسؤوليتها على الفور عن التفجير.

وتزايدت الهجمات الدامية التي يشنها مقاتلو حركة طالبان في أفغانستان هذا العام بينما تستمر القوات الأجنبية في الانسحاب بعد أكثر من عقد على بداية الحرب في البلاد.

وفي الأسبوع الماضي قتل انتحاري أكثر من خمسين شخصا بينهم سبعة من رجال الشرطة بينما كانوا يشاهدون مباراة في الكرة الطائرة بإقليم بكتيكا في شرق أفغانستان.

وكانت موجة من هجمات طالبان على مساكن عمال الإغاثة الدوليين في العاصمة كابول دفعت رئيس شرطة المدينة إلى تقديم استقالته يوم الأحد.

وقال المتحدث باسم الشرطة حشمت ستانيكزاي إن الجنرال محمد ظاهر عاد للعمل يوم الاثنين بعد أن رفضت استقالته.

إعداد محمد عبد العال للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below